كهف تسالي


مقدمة لابد منها
ثارالجدل بين العلماء منذ وقت طويل حول بعض الاكتشافات التي تشكل لغزا ضخما حيرالبشرية لقرون، ووضعها أمام العديد من الاحتمالات، مثل الأهرام، ومثلث برمودا. وقداكتشف الإنسان في وقت قريب لغزا آخر من اعقد الألغاز، يتمثل في مجموعة من الكهوفغريبة الشكل تقع علي الحدود الجزائرية الليبية، وتسمي بكهوف تسيلي.


أين تقع
في سلسلة جبال تاسيلي التي تقع بين الحدود الليبية والجزائرية وبالضبط في قلب منطقة "جبارين" حيثالصحراء قاحلة والمناخ شديد الحرارة.
وتتكون كهوف تسيلي من مجموعة من تشكيلاتالصخور البركانية والرملية الغريبة الشكل والتي تشبه الخرائب والأطلال، وتعرف باسم "الغابات الحجرية". وتوجد الكهوف فوق هضبة مرتفعة تبلغ 500 م فوق سطح البحر،يجاورها جرف عميق في منطقة تتواجد بها نسبة كبيرة من الكثبان الرملية المتحركة.


كيف تم الإكتشاف
في الواقع أن سبب يعود إلىالرحالة ( بربنان ) الفرنسى الذي اكتشف في عام 1938م كهوفا اعتبرها علماء الآثار من أعظم وأغرب ماتم كشفه. ثم كانتالزيارات في عام 1956م.. عندما قام الرحالة ( هنري لوت ) برفقة مجموعة كبيرة من العلماءبزيارة الكهوف وتصويرها فوتوغرافياً


ماالغريب بها
تتنوع الصور الموجودة بين صور لعمليات رعي الأبقار وسط مروجضخمة، وصور لخيول‏‏، ونقوش لانهار وحدائق غناء، وحيوانات برية، ومراسم دينية، وبعضالآلهة القديمة. ولكن لو اقتصر الأمر علي ذلك، لما كان هذا الكشف بالأهمية نفسهاالتي يحظى بها الآن، وذلك لان هناك رسومات أخري أهم وأخطر تظهر مجموعة من البشريرتدون ملابس رواد الفضاء، وملابس أخري شفافة غير مألوفة، إضافة إلي لوحات لسفنالفضاء، و طائرات غريبة الشكل، وأناس يسبحون وسط هذه الطائرات داخل مدينة ضخمةشديدة التطور

وماذا فى ذلك
ما حدث أنه بعد البحث والدراسة.. واستخدام وسائلمتطورة


للغاية ( كالتحليل الذري ) لمعرفة عمر تلك النقوش.. جاءت النتيجة.. وكانت مذهلة بحق.. لقد قدر جميع


الخبراء عمر تلك الرسوموالنقوش بأكثر من عشرين ألف سنة


وهز هذا الاكتشاف الأوساطالعلمية هزا.. وتفجرت علامات استفهام ودهشة لا حصر لها.. وصنعت تلك


الرسوم ما يعرفه علماءالآثار باسم : لغز كهوف تاسيلي.. وظهرت عدة نظريات لتفسير الأمر.. فالبعضقال

النظريات
1-قارة اطلنطا القديمة المفقودة هذه الكهوف تقع فوقالقارة المفقودة ( أتلانتس ) وأن أحد سكان ( أتلانتس ) قد قام برسم كل تلك


الرسوم العجيبة التي تمثلالتقدم العلمي الذي وصلت إليه تلك القارة آنذاك.. ولكن ظهر من يعارض هذه


النظرية بحجة أن ( أتلانتس ) إن كانت موجودة بالفعل.. فمن المفترض أن تقع في تلك الفجوة ما بين


المملكة المغربية.. وقارةأمريكا الشمالية..

2- كائنات فضائية نزلت في هذا المكان، وذلك يفسر وجود صور بعضالمخلوقات الغريبة التي ترتدي حلل فضائية وهذا إحتمال ضعيف
لسبب أنهم فعلوها من 20 ألف سنة ولماذا لم يكرروها ثانية ؟؟
3-أصحاب هذهالنقوش من أفراد الجنس البشري الأول ورسموها بعد أن تناولوا بعض النباتات التي تسببالهلوسة. وتحدثنا الكتب القديمة أن‏‏ "هيرودوت" أشار إلي وجود مزارعين، وغابات،وأفراس النهر، واسود، وأفيال، وثعابين بالغة الضخامة، ودببة، ورجال ونساء متوحشينفي منطقة ليبيا والجزائر.‏وقدحاول الباحثون الخروج ببعض الاستنتاجات من هذا الكشف، كان أهمها أن منطقة الصحراءالكبرى كانت تمثل جنة خضراء في زمن ماضي حتى حدثت التغييرات المناخية العنيفة،فغادرها البشر والحيوانات. كما تحدث عالم السلالات الفرنسي "جان لوبيك ليكيليك" عنوجود فترة تسمي ما قبل التاريخ المشترك حدث فيها انقسام لشعب موحد كان يوجد في هذهالمنطقة، ثم تشتت بعد ذلك بامتداد شمال القارة‏.‏

4- السفر عبر الزمن أى أن أحد الأشخاص فى المستقبل إخترع آلة الزمن وانتقلت به إلى ذلك الماضى ولم يستطع العودة فرسم ذلك
وأنا شخصياً أرفض هذا الإحتمال لأنه إذا عاد أحدهم من المستقبل فهذا سيكون على علم بالغيب وهذا ضد مانؤمن به من أن الغيب لايعلمه إلا الله.
وتظل كهوف تاسيلى لغزاً على مر العصور


وبعد كل هذا أترككم مع هذه الصورة المذهلة
؟؟؟؟؟؟
تم تصغير الصوره ,لمشاهدة الصوره بحجمها الأصلي أضغط هنا.


وهذاالرجل .. الذى بالصورة .. لاحضوا انه يقود مركبة ... غريبه الشكل ..
لها محركات ... ومقود ....
والنار تظهر من خلف المركبه ....

كأنه رجل فضاء يقود مركبه فضائيه بدائيه
!!!!!!
وتظل كهوف تاسيلى من ألغاز العالم التى لم نجد لها أى تفسير

التعليقات

. تعليق: انسان عادى [15 نوفمبر، 2011 11:52 ص] [حذف ]

ببساطه شديده حل رسوم كهوف تسيلى وحل اللغز بتاعها قايم على نظره خاطئه لحضاره الانسان فى عصر ما قبل الطوفان يا ترى لو طوفان اصاب العالم بتاعنا دلقتى ايه فرصه بقاء الحضاره اتحداك لو لقيتها اكتر من صفر الحياه هتبدأ من تانى من نقطه الصفر وبالتالى ممكن انسان يرسم تحسره على العالم القديم من الناجين من الطوفان لو مش مصدق فيه كتاب فى الارض اسمه " القرأن الكريم " كل كلامه عن اهل القرون الأولى انهم كانوا اكثر منكم قوه واعظم اثارا وعمروا الارض اكثر مما عمرتموها لما تيجى سيره الاولين اللى هما من حقبه ما قبل الطوفان كمان راجع سورة نوح فى القرأن الكريم هتلاقى سيدنا نوح عليه السلام بيقول لقومه " الم تروا كيف خلق الله سبع سموات طباقا " بمعنى ان الانسان فى عصر نوح عليه السلام وصل من الحضاره لما لم نصل له نحن بعد لان نظريه الانفجار الكبير بيعوقها مشكلات كثيره كذلك كيف يحدث نبى قومه بما لم يعقلوه لابد انه خاطبهم بما يعقلوه فوق كده بيكلمهم عن اطوار الخلق كمان بيكلمهم عن الفرق بين نور المصدر ونور الانعكاس فى مقارنه بين الشمس والقمر كمان ازاى فى وسط عاصف ممطر السماء فى حاله كثافه شديده ومطر مستمر والارض اتغطت بموج كالجبال والسفينه فى وسطه لدرجه انك متقدرش تكلم اللى جمبك الا وانت بتصرخ فى ودنه والايه الكريمه دى " وهي تجري بهم في موج كالجبال ونادى نوح ابنه وكان في معزل يا بني اركب معنا ولا تكن مع الكافرين " اولا كيف نادى نوح ابنه وهو مش على السفينه ما لم تكن هناك وسيله اتصال كمان كيف سيصل اليه ابنه ما لم يملك وسيله انتقال مش على الماء لكن عن طريق الجو سياره هوائيه مثلا طبق طاير احيانا الحقيقه بتبقى واضحه جدا لكن احنا فى عصر بيحب الغباء يقولولك مخلوقات فضائيه او سفر عبر الزمن او الحضاره اتقدمت فى حته صغيره من الارض مش الارض كلها بص للصورةالرابعه وشوف بعنيك ابليس وانت تعرف الخديعه الكبرى

. تعليق: انسان عادى [15 نوفمبر، 2011 11:54 ص] [حذف ]

يا ترى الصورة الرابعه ممكن تكون صوره لكوكب الارض المشرق وصراع الانسان مع ابليس ؟

أكتب تعليقك

جميع الحقوق محفوظة | تصميم وتطوير: بلوجرويب © 2011