الفـــــجــــوة

من بين كثير من حوادث الظهور والأختفاء التي حصلت خلال السنوات الماضية قد تكون هذه ابرزها ...!


في 13 آذار 1918 اختفت السفينة سيكلوب وعلى متنها 300 شخص لم يعرف مصيرهم إلى اليوم.ويعد اختفاؤها هذا واحد من أغرب حوادث الأختفاء البحرية كونها من أكبر سفن الأسطول الأمريكي "ومع هذا " اختفت في ظروف جوية حسنة لاتسمح بانقلاب قارب صيد ..والأكثر غرابة أنها لم ترسل اشارة الأستغاثة المتفق عليها بين سفن الأسطول,كما لم تعثر سفن البحث على دليل يؤكد غرقها أوانفجارها "كجثة طافية أو بقعة زيت واضحة "..وسرعان ما بلور أختفاؤها هذا السمعه لتلك المنطقه البحرية التي يعرفها كلنا اليوم بأسم "مثلث برمودا"!!
وقبل فترة ظهر تقرير لجمعية الفيزيائيين في ولاية فلوردا يقدمون فيه حادثة السيكلوب كمثال على امكانية انتقال الاشياء إلى عالم مختلف غير مرئي مواز لعالمنا تماما ..وهو تقرير يتحدث أساسا عن امكانية وجود عوالم اخرى بيننا قد لانشعر بوجودها لاختلاف ابعادها الفيزيائية عن عالمنا المادي .وهم يرون مثل كثير من فلاسفة القرون الماضية ان الأشياء التي تفقد إلى الأبد تكون قد سقطت في بعد مكاني وزماني غير الذي نعيش فيه "ويمكن الأستعانه بعالم الجان الموجود بيننا لتقريب الفكرة "
ووجود عوالم غير مرئية بيننا وحولنا فرضية يؤكدها عجز حواسنا عن إدراك كل مايحيط بها ..فأبصارنا وأسماعنا مثلا لاتدرك سوى نطاق ضيق مما يحدث حولنا وبالتالي نعجز عن رؤية الجان أو سماع أصواتهم لاختلاف الأبعاد وقصور الحواس "في حين قد تراهم و تسمعهم مخلوقات أخرى غيرنا كما جاء في الأحاديث عن نهيق الحمار وصياح الديك "!
واليوم يؤمن كثير من العلماء بإمكانية حدوث فجوة أو أنفتاح بوابة بين عالمين مختلفين تتناقل الاشياء فيما بينهما .بل يرى البعض أن ظهور الجن والأشباح وإمكانية رؤيتهم في ظروف معينه يحدث بفضل دخولهم إلى إلى عالمنا المادي من خلال فجوة مكانية أو زمانية تحدث في ظروف استـثـنائـية ..وفجوة كهذه قد توجد بشكل دائم في مكان معين مثل المواقع المسكونه أو تتشكل مؤقتا في أحد المواقع الجديدة تحت ظروف خاصة وظهورها أو تبلورها في موقع معين قد يفسر ليس فقط أختفاء الأشياء المادية للأبد بل واختفاء المخلوقات والناس ايضا .
ففي عام 2001 ذهبت بعثة من الامم المتحدة إلى قرية تدعى "سوموتو"في شمال الكونغو لتقديم المساعدات الطبية لها فاكتشفت أختفاء 5000 من الشيوخ والأطفال والنساء بلا أثر ..وفي الصين اختفى 300 جندي خارج مدينة يانكين أثناء الحرب العالمية الثانية بعد دخولهم في كتله ضبابية كبيرة . وفي روسيا أختفى 112 جنديا بعد نزولهم في محطة في نوفمبر 1945 وفي الثالث من فبراير 1965 أرسلت حكومة البرازيل بعثة للبحث عم مستعمرة تدعى هولرفيردا اختفت بأكملها في غابات الأمازون ..!!
أما في مجال الفلك فاصبح من المسلم به اليوم وجود "مسارب فضائية دودية " يؤدي الدخول فيها إلى ظهور الأجسام في مواقع كونية بعيدة ومختلفة تماما.. وهذه المسارب عبارة عن ثقوب كونية "تشبة دودة سوداء طويلة " تختل فيها موازين المكان والزمان وتعمل كبوابات نحو عوالم فضائية بعيدة . ويأمل العلماء مستقبلا باستعمال هذه المسارب للسفر إلى اي مكان في الكون بطرفة عين بدل قطع بلايين السنين الضوئية بطريقة السفر التقليدية !!
ومن يدري قد تفسر هذه البوابات الظهور المفاجئ لمخلوقات الكواكب الأخرى
تابع قراءة بقية الموضوع »»»

راسبوتين


طفولة غريبة حيث مات أخوه وأخته غرقا.iiii


ولد غريغوري يافيموفيتش راسبوتين في العاشر من يناير عام 1872 في قرية بوكروفسكوي الريفية الواقعة في سيبريا، بعيدا عن صالونات العائلة الملكية البراقة في سان بطرسبرغ. وفي طفولته، ظهرت لدى راسبوتين رؤى مستمرة عن القوى الإلهية وقدرات الشفاء الخارقة، إذ كان باستطاعته مثلا أن يبرئ حصانا بمجرد لمسه. لكنه اكتسب في فترة مراهقته اسم راسبوتين ( أي الفاجر) بسبب علاقاته الجنسية الفاضحة.


وحين بلغ راسبوتين الثلاثين من عمره كان زوجا وأبا لأربعة أطفال، إلا أن ولعه بالشراب وسرقة الجياد كان دائما ما يتناقض وأصول الحياة العائلية التقليدية. وكان حادث اتهامه ذات مرة بسرقة حصان نقطة تحول في حياته، هرب على أثرها من القرية ولاذ بأحد الأديرة حيث اتخذ صفة الرهبانية التي لازمته بعد ذلك طيلة حياته.

ومع تأثره بتجاربه الروحانية ، رحل راسبوتين عن قريته ليصبح مسافرا جوالا في أنحاء روسيا وخارجها. وخلال هذه الرحلات لم يغتسل أو يبدل ملابسة لفترات بلغت عدة أشهر، وكان يرتدي قيودا حديدية زادت من المعاناة. وقد شملت هذه الرحلات الدينية الشاقة رحلة إلى جبل اثوس باليونان وساعدته على اكتساب أنصار ذوي نفوذ مثل " هيرموجن، أسقف ساراتوي".

وأثناء فترة تجواله، أصبح راسبوتين تحت تأثير طائفة متطرفة غير شرعية تعرف باسم خاليستي، وتنزع إلى الجلد والممارسات الجنسية. ولعل سمة الجمع الشاذ بين الورع والأفعال الجنسية غير الشرعية، وخاصة الفاضح منها، هي التي شكلت القاعدة التي ارتكزت عليها ممارسات راسبوتين الدينية فيما بعد. فلم تفارقه أبدا فكرة أن الفرد يمكن أن يصبح أكثر قربا من الله إذا ارتكب عمدا ذنبا شهوانيا ثم تاب توبة نصوح.

نفوذ وشهرة

ومثلما ذاع صيت راسبوتين، خلال جولاته التي استقطب فيها إعجاب الأرستقراطيين ورجال الدين، ازدادت أيضا قوة يصيرته. ففي إحدى المناسبات، ظهرت له السيدة مريم العذراء وحثته على الذهاب إلى سان بطرسبرغ لمساعدة العائلة الملكية. وفي عام آلف وتسعمائة واثنين كان أول تحرك لراسبوتين باتجاه العاصمة، حينما زار مدينة كازان الواقعة بالقرب من نهر فولجا. وبدأ سريعا في تكوين أكبر مجموعة من الحواريين والمعارف على مستوى الطبقات العليا. ولم يعوقه عن ذلك عيناه المغناطيسيتان، ولحيته الطويلة القذرة، وشخصيته المشبوهة. إذ نظر"مجتمع موسكو المهذب" إلى راسبوتين باعتباره "مرشدا روحيا" أو (رجلا مقدسا).

جاهز للجني

وبحلول عام آلف وتسعمائة وثلاثة وصل إلى سان بطرسبرغ كلاما عن قوى صوفية قادمة من سيبريا ذات عيون وحشية مضيئة، ونظرة مجنونة. وبدا أن راسبوتين كان قد حدد موعدا لدخوله المجتمع الراقي في الوقت المناسب،. وقد ساهم في ذلك أن الطبقة الأرستقراطية كانت مولعة بمسائل السحر والتنجيم، و كانت عمليات تحضير الأرواح أمرا مألوفا.
وفي عام آلف وتسعمائة وخمسة قابل راسبوتين عالم لاهوت كان يعمل رئيسا لأكاديمية دينية وكاهن اعتراف للإمبراطورة، إلكسندرا فيودوروفونا. وقدم للبلاط من خلال تزكية مسئولي الكنيسة العليا وراهبتان سوداوتان الشعر – كانتا تعرفان باسم الغرابان- كانتا فعالتان بإمداد البلاط بالصوفيين. وكان للأسرة الملكية الروسية في الماضي تقليد استقبال الرجال المقدسين من أجل مناشدة تدخلهم بعدة طرق ، خاصة تلك التي تؤمن مولد ذكر يرث عرش روسيا.
حبيب ملكة روسيا

سجل القيصر نيقولا الثاني في مذكراته اللقاء الأول براسبوتين في الرابع عشر من نوفمبر عام آلف وتسعمائة وخمسة، قائلا "تعرفنا على غريغوري، رجل الرب، من أبراشية توبولساك". وبنجاحه المعهود مع النساء، ترك راسبوتين انطباعا عميقا لدى الإمبراطورة ألكسندرا فيوديوروفونا. إذ اقتنعت تماما بقدراته حين استطاع بإعجاز أن يخفف من المعاناة والنزيف الذي أصاب أليكسيس نيكوليافبتش، وريث عرش روسيا المريض بسيلان الدم قد ورثه عن أمة حفيدة فيكتوريا ملكة بريطانيا العظمي، والمرض الذي عاني منه ولي العهد، ومات به من قبل أخ الملكة، واثنان من أبناء الاخوة، وخالها، يبدأ بنزيف تحت الجلد، ثم يظهر ورم يتصلب، يتبعه شلل مصحوبا بآلام شديدة. ولم يمضي وقت طويل منذ أثبت راسبوتين قوته الخارقة للأكسندرا، حتى أصبح مستشارها الشخصي المؤتمن على أسرارها، يزورها في القصر في موعد أسبوعي محدد.


حياة غير مقدسة

وبذيوع شهرة راسبوتين، نجح في جذب المزيد من الأنصار من جميع الطوائف الاجتماعية. وقد تطوع هؤلاء " البلهاء" كما كان يطلق عليهم "لارتكاب الخطيئة من أجل التطهر من آثامهم" مع رجل بدوا عاجزين أمام جاذبيته.
تحت المراقبة

يزغ نجم الراهب راسبوتين في سان بطرسبرغ، وبالمثل زاد عدد أعدائه. إذ رآه كثيرون خارج حدود البلاط يحيا حياة السكر والعربدة، وغالبا ما يكون بصحبة العاهرات. وحين علم مسؤولون سياسيون كبار بهذه الشائعات، كلفوا شرطة سرية بتعقبه.
تحالف الأعداء

وكان اثنين من أنصار راسبوتين السابقين هما راهب يميني متعصب يدعى ليودور، وهيرموجان أسقف ساراتوف، على اقتناع تام بأن راسبوتين ما هو إلا تجسيدا للشيطان. وفي عام آلف وتسعمائة وإحدى عشر استدرجاه إلى طابق سفلي حيث اتهماه باستخدام قوى الشيطان للقيام بمعجزاته وضرباه بصليب. وأبلغ راسبوتين الإمبراطورة بالواقعة وادعى أنهما حاولا قتله، ومن ثم تم نفي الرجلين. وفي السابع والعشرين من يونيو عام آلف وتسعمائة وأربعة عشر عاد راسبوتين إلى قريته في سيبريا. وفي اليوم التالي تلقى برقية، وبينما كان في طريقه لإرسال الرد هاجمته عاهرة سابقة مشوهة مجدوعة الأنف، تدعى شيونيا جاسيايا، بوحشية مستخدمة سكينا، دفعها ليودور لقتل راسبوتين.
الموت وإبليس


مدينة الشيطان

وبينما كان راسبوتين يتعافى في المستشفى من الطعنات التي أوصى بها ليودور، كان القيصر نيقولا يحشد قواته استعدادا للحرب العالمية الأولى، التي جلبت كارثة على وطنه، حيث فقد أكثر من أربع ملايين روسي أرواحهم. وبالعودة إلى سان بطرسبرغ ومع غياب القيصر، استطاع راسبوتين اكتساب المزيد والمزيد من القوى السياسية، وساهم في تعيين وطرد الوزراء. وبنفوذه الطاغي على قرارات القيصر السياسية، زاد اللوم الموجه للراهب السيبيري على المشاكل التي عانت منها البلاد، حتى أن مدينة سان بطرسبرغ أصبحت تعرف باسم " مدينة إبليس".


نبؤته بالقتل

وفي ديسمبر عام آلف وتسعمائة وستة عشر كتب راسبوتين خطابا للقيصر يتنبأ فيه بقتله. وعن قتلته المحتملين، كتب يقول" إذا قتلني أقاربك فلن يبقى أي فرد من عائلتك حيا لأكثر من عامين، وتستطيع أن تقول أي من أولادك أو أقاربك، فسوف يقتلهم الشعب الروسي.. سأُقتل، لم يعد لي وجود في هذه الحياة. صلي أرجوك، صلي، وكن قويا، وفكر في عائلتك المصونة".
وبعد ثلاثة وعشرين يوم فقط، قتل اثنان من أقارب القيصر نيقولا الثاني راسبوتين. وبعد مرور تسعة عشر شهرا على مقتله، أعدم قيصر روسيا وعائلته بأيدي الثوار البلشفيين. فقد تزامن مع نبوءته أن حضر راسبوتين لمقابلة الأمير فيليكس يوسوبوي، الزوج لإيرينا ابنة أخ القيصر. وأراد يوسوبوي قتل راسبوتين، شأنه شأن ابنا عم القيصر الغراندوق ديميرتي بافالويتش، والسياسي فلاديمير بيرشيكفيتش. وتآمر الثلاثة معا على قتل راسبوتين والحفاظ على سلالة العائلة المالكة.


كعك وخمر

وفي ليلة السادس عشر من ديسمبر عام آلف وتسعمائة وستة عشر دعا يوسوبوي راسبوتين إلى قصر مويكا بحجة أن إيرينا التي يشاع عنها أنها أجمل امرأة في سان بطرسبرغ تريد مقابلته. وبينما كان ينتظر ظهورها، قدم رجل لراسبوتين كعك وخمر مدسوس بهما سما مميتا. وقد أصيب المتآمر بالهلع لما بدا من حصانة راسبوتين ضد السم، ولم يستطع يوسوبوي السيطرة على نفسه فنزع مسدسه وأطلق النيران على راسبوتين. وبصعوبة بالغة ترنح راسبوتين خارجا إلى ساحة القصر حيث كان بفالوفيتش وبيرشيكفيتش يستعدان للمغادرة، فأطلق يرشيكفيتش النيران ثانية على راسبوتين المترنح، وضرباه بهراوة وقيداه قبل أن يلقيا بجسده في نهر نيفا. وعندما تم العثور على الجثة بعد يومين دل تشريحها الذي كشف عن وجود مياه في الرئتين أن راسبوتين كان ما زال حيا عندما ألقى به في النهر. وكانت نهاية راسبوتين علامة على بداية النهاية للقيصر نيقولا والإمبراطورة ألكساندرا. فبعد عشر أسابيع فقط من وفاته، أطاحت الثورة الروسية التي اندلعت عام آلف وتسعمائة وسبعة عشر بأخر جيل من سلالة رومانوي. وبعد مرور أقل من عامين قامت فرقة معزولة بإعدام القيصر نيقولا وعائلته بأكملها في سيبريا. وبعد حوالي قرن ما زال السؤال مطروحا، هل كان راسبوتين معجزة حقيقية، أم نصاب بارع؟ سواء كان فلاح غامض، أم شيطان في جسد إنسان، فما زال إرث راسبوتين الأسود موجودا حتى الآن.

راسبوتين: حقائق
راسبوتين راهب روسي، " فاجر".
ألكسندرا كانت إحدى الحفيدات المفضلات للملكة فيكتوريا ملكة بريطانيا العظمى، ابنة العم الثالثة للقيصر نيقولا. وكانت ألكسندرا واحدة من عدة حفيدات قضين بمرض سيلان الدم الذي توارث في العائلة ووصل إلى الأبناء.
كان القيصران نيقولا الثاني ووليم قيصر ألمانيا، الذي حاربت ضده روسيا، أبناء عمومة.
دارت الشائعات بأن راسبوتين ووأكسندرا فيدوريونا زوجة القيصر كانا قائدين للمجموعة المؤيدة لألمانيا وكانا يسعيان لسلام منفصل مع قوى مركزية لمساعدة الناجين من الحكم الاستبدادي الروسي.
في السبعينيات قدمت فرقة البوني إم الشهيرة عملا كوميديا جمعت فيه مآثر راسبوتين، " نظر إليه معظم الناس من خلاله بخوف ورعب، ولكنه كان بالنسبة لأطفال موسكو، شخصا محبوبا".
تقول إحدى النظريات المتعلقة بقدرة راسبوتين على وقف النزيف الذي أصيب به أليكسيس، ابن القيصر، بأنه استخدم التنويم المغناطيسي لإبطاء النبض، ومن ثم تقليل القوة التي تدفع الدم إلى الدوران في جسده.

فسر العلماء عدم تأثرة بالسم بمإصابته بنقصان الحمض المعوي ويقول البعض ان معاقرته للخمر ابطلت مفعول السم ... ولكن انتشرت الاشاعات انه كان يتعاطى كميات ضئيلة من السم يوميا ليحمي نفسه في حالة ان حاول أحدا قتله..
كما اعتقد البعض ان قتله على يد العائلة المالكة كان نذير الشؤم لها والذي ادى إلى اندلاع الثورة وقتل جميع افراد العائلة على يد الثوار.
وكان لراسبوتين جاذبية هائلة للنساء وهذا هو السبب الرئيسى الذى اثار ضدة حفيظة الرجال بالولاية التى كان يقطنها وما ان يذهب الية اشد النساء اخلاصا الا ويوقعهن في الغواية بمحض ارادتهن وهذا هو الذى دعا أحد الامراء إلى ان يدس لة السم لقتلة الا انة لم يمت وفى نهاية الامر فقد تم قتلة غرقا في البحيرة الجليدية
تم الاحتفال بنبأ موت راسبوتين ونظر إلى القتلة على أنهم أبطال أنقذوا روسيا من نفوذ ألكساندرا الألمانية و الراهب المجنون راسبوتين.
نفي نيقولا قتلة راسبوتين، ومن العجب أن هذه العقوبة أنقذتهم في النهاية من السجن أو الاغتيال بأيدي البلشفيين.
قام الناس خلال ثورة فبراير عام آلف وتسعمائة وسبعة عشر بإخراج جثة راسبوتين وحرقها
"
تابع قراءة بقية الموضوع »»»

لغز هتلر


هل انتحر حقا ام خدع الجميع و فر الى مكان مجهول ؟

هتلر و هو يودع الجنود الالمان المتوجهين الى جبهات القتال و في الاعلى صورة يزعم الروس انها لجثته بعد موته

بداية النهاية

ربما لم يخطر على بال أدولف هتلر ( (Adolf Hitler (1) عندما انتقل للسكن في دار المستشارية مطلع عام 1945 بأنه سيحاصر داخل قبو المبنى الضخم الذي طالما كان منبرا لخطبه النارية التي ألهبت حماس الملايين من الألمان كما انه لم يتخيل بالطبع , حتى في أسوء كوابيسه , بأنه سيأتي يوم لن يتمكن فيه من التجول حتى في الشوارع القريبة المحيطة بالمبنى القابع وسط برلين , فبعد أن كان خياله الجامح قد صور له لسنوات طويلة بأن فيالقه العسكرية ستحمله إلى ابعد نقاط الأرض ها هو اليوم محاصر من كل جهة وسط ركام العاصمة التي أراد لها أن تكون سيدة العالم المطلقة , لقد بدا واضحا بأن نهاية النازية و سقوط برلين ما هي إلا مسألة وقت و إن إمبراطورية الرايخ الثالث الخالدة التي زعم هتلر بأنها ستدوم لألف عام بدئت تنهار بسرعة قياسية تحت وقع الضربات القوية للحلفاء الذين أخذت جيوشهم تزحف بسرعة من الغرب و الشرق لتطبق كفكي كماشة على العاصمة المنكوبة , لقد أصبح الانتصار محسوما للحلفاء و اخذوا يخططون لمرحلة ما بعد الحرب و كيفية تقاسم الكعكة الألمانية. و يبدو ان هتلر أدرك في النهاية حتمية الهزيمة لكنه كان لازال يأمل بحدوث معجزة ما تقلب موازين القوى و تجعل الفيالق السوفيتية بقيادة جوكوف تنتحر عند بوابات برلين!(2) و كان لايزال يعطي أوامره إلى قادة جيشه لتحريك القوات من دون أن يدرك بأن معظم هذه الجيوش التي كان يحركها على الورق لم يعد لأغلبها وجود على ارض الواقع إذ إن معظمها أفنيت عن بكرة أبيها أو فر جنودها باتجاه الغرب خوفا من أن يقعوا أسرى بيد القوات الروسية الزاحفة من جهة الشرق.

بعد ان فشلت خططه في صد الجيوش السوفيتية خارج برلين عقد هتلر في 22 نيسان / ابريل اجتماعا عسكريا مع هيئة أركان حربه استمر لمدة ثلاث ساعات و قد ظهر خلالها في حالة مريعة من الغضب و اليأس و القنوط و اقر صراحة خلال الاجتماع باحتمال أن تخسر ألمانيا الحرب لكنه رفض بشكل قاطع أي شكل من إشكال الاستسلام و اعتبر الإقدام على التفاوض مع العدو بمثابة الخيانة عظمى كما رفض بشدة نصيحة بعض الضباط بترك دار المستشارية و الفرار إلى منطقة جبال الألب في بافاريا لإدارة القتال و المقاومة من هناك , لقد بدا هتلر مصمما على البقاء في برلين من اجل القتال حتى النهاية كما انه عبر بجلاء عن رغبته في الانتحار و وضع حد لحياته و استشار لاحقا طبيبه فارنر هاسه حول أفضل الطرق لتنفيذ ذلك فأقترح عليه تناول سم السيانيد ثم إطلاق رصاصة على الرأس.

الرواية الرسمية للأيام الاخيرة في حياة هتلر


مبنى دار المستشارية قبل ان يهدمه الروس و في القبو تحته امضى هتلر اخر ايام حياته


في اليوم التالي أعطى هتلر الأذن لجميع الموجودين في دار المستشارية بالمغادرة إذا رغبوا في ذلك و قد غادر معظمهم بالفعل و لم يبق مع هتلر سوى مجموعة من الأشخاص المقربين مثل عشيقته ايفا براون (Eva Braun ) (3) و وزير إعلامه جوزيف غوبلز مع زوجته و أطفاله الستة و من العسكريين بقي عدد من كبار الضباط مثل مارتن بورمن و كذلك عدد من أفراد حماية هتلر و مرافقيه الشخصيين و بعض ضباط و جنود وحدات النخبة النازية (SS ) إضافة إلى بعض الموظفين المدنيين مثل السكرتيرات و الطباخ.

في يوم 26 نيسان / ابريل وصل مدى نيران المدفعية الروسية إلى قلب برلين و تعرض مبنى دار المستشارية للقصف للمرة الأولى.

في يوم 28 نيسان / ابريل جن جنون هتلر عندما علم عن طرق غوبلز بأن هاينريش هيملر يفاوض الانكليز سرا من اجل الاستسلام , لقد كان هيملر رفيق نضال هتلر منذ السنوات الأولى لتأسيس الحزب النازي و كان لسنوات طويلة ذراع هتلر الضارب الذي طالما استعمله لقمع أعدائه و خصومه بدون رحمة فهو رئيس وحدات النخبة و تخضع لسلطته جميع المؤسسات الأمنية النازية. لقد اتفق جميع المتواجدين في قبو دار المستشارية على ان هتلر أصيب بحالة من الغضب لم يسبق لهم أن شاهدوا لها مثيلا عليه في السابق إذ اخذ يصرخ بصورة هستيرية مطالبا بإنزال اشد العقاب بهيملر , و كنوع من الانتقام الارتجالي أمر حرسه الشخصي بأن يقبضوا على احد الضباط الذي كان ممثلا لهيملر في المبنى و أمر بأن يعدم فورا فأخذوه إلى الأعلى و أعدموه رميا بالرصاص في الحديقة الخلفية لدار المستشارية.

بعد خيانة هيملر بدء هتلر يصاب بحالة من جنون الارتياب , كما انه بدء يفكر جديا في الانتحار لكي لا يلاقي نفس مصير حليفه بينتو موسوليني في ايطاليا حيث اعدم و تم التمثيل بجثته التي سحلت و علقت رأسا على عقب في إحدى ساحات ميلانو. كان لدى هتلر عدة كبسولات من سم السيانيد (3) القاتل التي حصل عليها عن طريق بعض ضباط وحدات النخبة النازية و لكن لأن أفراد هذه الوحدات كانوا تحت إمرة هيملر فقد بدء الشك يخامر هتلر في أن تكون الكبسولات التي بحوزته مزيفة لذلك أمر بتجربتها على كلبته المدللة بلوندي و قد ماتت الكلبة المسكينة في الحال ما أن تم وضع إحدى الكبسولات في فمها.

صور عشيقة هتلر و زوجته في اخر يوم من حياته ايفا بروان


عند منتصف ليلة 28 نيسان / ابريل 1945 تزوج هتلر من عشيقته ايفا براون في قبو دار المستشارية , كانت ايفا ترتدي ثوبا من الحرير الأسود أما هتلر فقد كان مرتديا بدلته العسكرية , و قد قام احد الضباط بإتمام مراسم الزواج المدني حيث سأل العروسين إذا كان كلاهما من العرق الآري النقي و لا يحملان أي عيوب وراثية! و عندما ردا بالإيجاب أعلنهما زوجا و زوجة أما شهود الزواج فقد كانا كل من غوبلز و بورمن , و يقال أن ايفا أخبرت الحضور تلك الليلة بأنها حامل بطفل هتلر إلا أنه لا يوجد أي دليل يدعم صحة ذلك الادعاء , و بعد حفلة صغيرة و مختصرة شاركت فيها الحلقة المقربة من هتلر توجه الجميع إلى غرفة الجلوس و تناولوا إفطارا مختصرا مع الشمبانيا و بعدها غادر هتلر مع سكرتيرته ترادول يونغه إلى مكتبه ليملي عليها وصيته الأخيرة التي تضمنت قسمين أحداهما وصية شخصية ابتدئها بمدح إخلاص ايفا براون , رغم انه لم يذكرها بالاسم , و قال إن زواجهما كان ليتم منذ مدة طويلة لولا انه حرم نفسه من جميع المتع الشخصية و ضحى بها من اجل خدمة الشعب الألماني كما ذكر أنهما قررا الانتحار و أوصى بتسليم لوحاته الفنية إلى مدينة لينتز التي قضى ردحا من حياته فيها كما أوصى بأي شيء ذي قيمة يملكه بأن يوزع بين أقاربه و سكرتيرته و جعل مارتن نورمن مسئولا على تنفيذ وصيته , أما الوصية السياسية فقام فيها بطرد كل من هيرمان غورنغ و هاينريش هيملر من الحزب و عين كابينة جديدة للحكومة كما تضمنت الوصية نفس مبادئه و شعاراته التي رددها طوال السنوات السابقة و تنصل فيها من المسؤولية عن نشوب الحرب و هاجم اليهود مجددا و اعتبرهم السبب في كل مصائب العالم. وبعد أن وقع الوصية و شهد عليها كل من غوبلز و مارتن و فون بيلوف توجه هتلر إلى غرفة نومه مع ايفا , و يبدو إن الليلة الأخيرة في حياة الفوهرر لم تكن مريحة إذ انه لم يستطع النوم حتى الصباح.

في ساعة متأخرة من صباح اليوم التالي اجتمع هتلر مع هيلموت فيدلنغ قائد عمليات الدفاع عن مدينة برلين و الذي اخبره بأن قوات الجيش الأحمر السوفيتية لا تبعد سوى مسافة 500 متر عن دار المستشارية و أن المدينة ستسقط على الأرجح قبل حلول الظلام ثم طلب منه الإذن بوقف القتال و على عكس من المرة السابقة التي رد بها هتلر على طلب مماثل لفيدلنغ بعصبية و خشونة فأنه هذه المرة اكتفى بالصمت ثم أنهى الاجتماع , و يبدو إن هتلر كان عازما على الانتحار قبل حلول مساء ذلك اليوم لذلك أرسل عند الساعة الواحدة أوامره لفيدلنغ يأذن له بموجبها بوقف القتال في تلك الليلة , ثم تناول وجبة الغداء عند الواحدة ظهرا مع سكرتيراته و الطباخ و كان الطعام يتكون من القليل من المعكرونة مع الصلصة , و بعد أن انهوا تناول طعامهم قام كل من هتلر و ايفا بتوديع العسكريين و الموظفين الموجودين في قبو دار المستشارية ثم انسحبوا إلى مكتب هتلر الخاص و أغلقوا الباب دونهم و كان ذلك عند الساعة الثانية و النصف ظهرا.

عند الساعة الثالثة و النصف من يوم 30 نيسان / ابريل سمع بعض الموجودين في قبو دار المستشارية صوت إطلاق نار قادم من داخل مكتب هتلر , مع إن اوتو غانيش معاون هتلر الشخصي الواقف عند باب المكتب لم يسمع شيئا؟!! , و بعد أن انتظروا لعدة دقائق قام كل من مارتن بورمن و رئيس التشريفات هاينز لينغه بفتح باب المكتب الصغير و على الفور شما رائحة تشبه رائحة اللوز المحروق تعبق هواء الغرفة و هي رائحة غاز السيانيد. ثم دخل اوتو غانيش إلى الغرفة و شاهد جثة هتلر مستلقية على أريكة صغيرة و هي منحنية إلى الأمام و الدم يتدفق منها بغزارة و عند أقدام هتلر كان يقبع مسدسه الشخصي ملقيا على الأرض , و رغم ان جميع المتواجدين في غرفة هتلر آنذاك اتفقوا على انه مات منتحرا إلا ان أقوالهم تناقضت حول الطريقة التي انتحر بها , البعض قال بأنه قضم كبسولة السيانيد ثم وضع المسدس في فمه و أطلق النار إلى الأعلى مما أدى إلى تطاير جزء من مقدمة جمجمته , فيما قال آخرون بأنه أطلق النار على جبهته بعد أن ابتلع السيانيد و أن الطلقة اخترقت عنقه. وإلى اليسار من جثة هتلر على نفس الأريكة استلقت جثة ايفا بروان لكن جسمها كان منحنيا بعيدا عن هتلر و لم يكن هناك أي اثر لجروح أو دماء على جثتها و بدا جليا بأنها انتحرت بواسطة قضم كبسولة السيانيد فقط , و المفارقة أنها انتحرت بعد اقل من أربعين ساعة على زواجها و كانت في سن الثالثة و الثلاثين عندما فارقت الحياة اما هتلر فكان عمره عند موته 56 عاما و عشرة أيام.

كان هتلر كان قد اوصى بحرق جثته لكي لا يمثل بها إذا وقعت بيد الروس و أوكل هذه المهمة إلى معاونه الشخصي اوتو غانيش الذي قام بمساعدة هاينز لينغه و ارتر اكسمن بلف الجثة بسجادة رمادية اللون ثم حملوهما إلى الأعلى عبر ممر الطوارئ إلى الحديقة الخلفية الصغيرة لدار المستشارية و قاموا بوضعها داخل إحدى الحفر التي سببتها قذيفة سوفيتية ثم عادوا و جلبوا جثة ايفا و ممدوها إلى جانب جثة هتلر و قاموا بسكب حوالي مئة لتر من الغازولين على الجثتين ثم أضرموا النار فيهما و وقفوا لبرهة لمشاهدة المنظر بعد ان رفعوا أيديهم لإلقاء التحية الأخيرة على الفوهرر , و قد شهد عملية الحرق كل من غوبلز و بورمن و غانيش و لينغه إضافة إلى ضابطين و بعض الحرس , و سرعان ما عاد الجميع الى داخل المبنى بسبب شدة القصف الروسي لكن حارس بوابة الممر المؤدي الى الحديقة قال فيما بعد انه استمر بمراقبة الجثث و هي تحترق حتى تفحمت تماما و إن القذائف الروسية أنجزت بقية المهمة إذ مزقت بقايا الجثث و بعثرتها بحيث لم يبق لها أي اثر.

بعد انتحار هتلر و حرق جثته بدء جميع من في دار المستشارية بالتسلل من المبنى من اجل الفرار من قبضة الروس باستثناء غوبلز الذي انتحر مع زوجته و أطفاله في اليوم التالي لانتحار هتلر , و في 2 أيار / مايو , أي بعد يومين على انتحار هتلر , دخلت وحدة خاصة من استخبارات الجيش الروسي إلى دار المستشارية كانت مهمتها الرئيسية هي معرفة مصير هتلر فرغم أن السوفيت كانوا يعلمون بأنه انتحر لكن ستالين في موسكو كان يريد دليلا حيا يثبت إن عدوه اللدود قد أصبح حقا في عداد الموتى. في البدء عثر أفراد الوحدة السوفيتية على جثث أطفال غوبلز الستة الذين قتلتهم أمهم عن طريق حقنتهم بالسيانيد ثم عثروا على جثتي غوبلز و زوجته ماغدا محروقتين جزئيا في حديقة مبنى المستشارية. و في نفس اليوم شاهد احد الجنود الروس عن طريق الصدفة بقايا سجادة محروقة في إحدى الحفر التي خلفتها القذائف المنهمرة على الحديقة الخلفية لدار المستشارية و تحت السجادة عثر الروس على بقايا جثة هتلر و ايفا براون إضافة إلى رفات محروقة لجثتي كلبيهما و زعم الروس بأنهم استطاعوا التعرف عن جثة هتلر عن طريق عظام فكيه و أسنانه التي أكد أطباء أسنان هتلر بأنها تعود له.


صورة تزعم المخابرات الروسية انها لجثة هتلر بعد ان انتحر


قام السوفيت بنقل جثة هتلر بسرية تامة من اجل فحصها و تشريحها ثم رفعوا تقريرا مفصلا لستالين يؤكد ان الجثة المكتشفة في الحديقة الخلفية لدار المستشارية تعود لهتلر , و خلال تنقل الوحدات السوفيتية داخل الأرض الألمانية قاموا بدفن و نبش جثث هتلر و ايفا عدة مرات ثم أخيرا استقر بها المطاف في قبر مجهول بالقرب من احد المقرات الأمنية السوفيتية في ألمانيا الشرقية السابقة , لكن في عام 1970 كان على السوفيت تسليم المبنى للسلطات الألمانية بموجب اتفاقية ثنائية و قد خشي المسئولين السوفيت من ان يتم العثور على بقايا جثة هتلر فتتحول الى رمز و مزار للنازيين الجدد و القوميين الألمان , لذلك قامت وحدة خاصة من المخابرات السوفيتية (KGB ) بنبش قبر هتلر و إخراج ما تبقى من رفاته ثم احرقوها و نثروا رمادها بواسطة المروحية فوق جبال الألب الألمانية , و يبدو ان السوفيت استثنوا من الحرق قطعة صغيرة من جمجمة هتلر فيها ثقب يعتقد انه ناتج عن الرصاصة التي انتحر بها و كذلك احتفظوا بجزء صغير من طقم الأسنان الكاذبة في فكه إضافة إلى الأريكة التي يعتقد أن هتلر انتحر و هو جالس عليها و كانت آثار الدم لازالت تغطيها.

اين اللغز في كل هذا؟

رغم كل ما ذكرناه أعلاه لكن في الحقيقة لا احد يعلم ماذا جرى بالضبط داخل قبو دار المستشارية خلال الأيام و الساعات الأخيرة التي سبقت انتحار هتلر و حرق جثته , فكل المعلومات حول تلك الأحداث جاءت عن طريق الأشخاص المقربين من هتلر الذين رافقوه حتى أخر لحظة و استطاعوا النجاة من الموت خلال معركة برلين , كما أن لا احد سوى الله وحده يعلم ماذا جرى داخل الغرفة التي انتحر فيها هتلر مع ايفا , هل كانت الجثة المكتشفة داخل الغرفة تعود لهتلر حقا ؟ لا تنس عزيزي القارئ ان هتلر و ايفا قبعا لوحدهما داخل الغرفة لقرابة الساعة قبل أن يدخل غانيش و يشاهد جثثهم و لا احد يعلم بالضبط ماذا فعلا خلال تلك الساعة الأخيرة. غانيش و لينغه و اكسمن قالوا ان الجثة التي كانت في الغرفة كانت تعود لهتلر لكن يجب ان لا ننسى ان هؤلاء الأشخاص كانوا من اقرب المقربين للفوهرر و أكثرهم إخلاصا و لا يوجد ما يمنع أن يكونوا قد كذبوا بهذا الشأن أو أن يكونوا جزءا من مؤامرة دبرت بعناية عن طريق قتل شخص شبيه بهتلر فمخابرات الحلفاء كانت على علم تام بأن هتلر كان يملك ستة أشباه , ثم تم إيهام الجميع بأن الجثة تعود لهتلر خاصة و ان وجهها كان مشوها جزئيا و مغطى بالدم , و مما يدعم هذا الرأي هو التناقض الواضح في أقوال هؤلاء الأشخاص فبعضهم سمع صوت الرصاصة التي انتحر بها هتلر فيما لم يسمع الآخرون ذلك و بعضهم قال أن هتلر أطلق النار داخل فمه في حين قال الآخرون انه أطلق النار على جبهته و بعضهم قال ان هتلر و ايفا كانا جالسين على أريكة واحدة فيما قال البعض الأخر إن هتلر كان يجلس على كرسي منفصل. أما الأكثر طرافة فهو زعمهم بأن هتلر و ايفا انتحرا عن طريق قضم كبسولات السيانيد أولا ثم قام هتلر بإطلاق النار على رأسه! و هذا الأمر مستحيل فتأثير سم السيانيد فوري و عند تناوله أو استنشاقه سرعان ما يدخل الإنسان في غيبوبة قد تؤدي إلى الموت خلال لحظات و من المحال أن يستطيع شخص تناول سم السيانيد من أن يرفع مسدسا إلى رأسه و يطلق النار على نفسه!.

أما بالنسبة لحرق الجثة فقد قال الحرس في الحديقة بأنهم شاهدوا جثة هتلر وهي تحترق لكن هل كانت جثة هتلر هي التي تحترق أم جثة شخص أخر ؟ لا ننسى أنها كانت ملفوفة جزئيا ببساط. أما بالنسبة إلى جثة ايفا فإذا صدقنا بأنه ليس هناك خدعة و إن الشهود كانوا صادقين في روايتهم حول انتحار هتلر و ايفا فما الذي يمنع من أن يكون هتلر قد أوهم ايفا بأنه تناول كبسولة السم مما دفعها إلى أن تحذوا حذوه ثم قام هو و أعوانه بتدبير مسرحية محكمة انطلت على الجميع , بل ان هناك من يذهب ابعد من ذلك و يزعم ان جثث هتلر و ايفا التي أخرجت من الغرفة كانت مجرد دمى مصنوعة بدقة في حين ان هتلر و ايفا الحقيقيين فرا خلسة من المبنى بطريقة أو بأخرى , لا تنس عزيزي القارئ أن الألمان كانوا امة متطورة بل إنهم سبقوا الكثير من أمم العالم آنذاك في مجال العلم و التكنولوجيا و إن معظم الاكتشافات العظيمة التي حققتها الدول الكبرى بعد الحرب كانت بمساعدة العلماء الألمان الذين تم أسرهم و نقلوا سرا إلى مختبرات سرية أمريكية و سوفيتية للاستفادة من خبراتهم (ساهموا في اختراع و تطوير القنابل الذكية , القنبلة النووية , الطائرة النفاثة , علم الوراثة .. الخ).




ثم نأتي إلى مزاعم السوفيت , ففي بداية سقوط برلين زعموا بأن هتلر حي و أنهم القوا القبض عليه ثم بعد ذلك عادوا و قالوا انه هارب و أخيرا زعموا أنهم وجدوا جثته في حديقة دار المستشارية و قصة العثور على الجثة هي نكتة بحد ذاتها إذ إن وحدة الاستخبارات السوفيتية العتيدة المكلفة بمعرفة مصير هتلر لم تستطع العثور على جثته رغم أنها فتشت دار المستشارية شبرا شبرا و لكن احد الجنود السوفيت شاهد عن طريق الصدفة بقايا سجادة محروقة في احد الحفر لذلك احضر معولا و بدء بالحفر طمعا في العثور على كنز!! و لكنه بدل أن يعثر على الذهب عثر على بقايا كلب محروق ثم حفر أكثر و عثر على جثة كلب أخر! و يبدو أن الجندي المعتوه لم يكتف بالعثور على كلبين محروقين فاستمر بالحفر ليعثر أخيرا على جثث هتلر و ايفا و استطاع التعرف عليها رغم أن حراس هتلر قالوا ان جثته قد تحولت بعد حرقها إلى قطعة فحم و إن القذائف الروسية المنهمرة على مبنى دار المستشارية بعثرتها و مزقتها كل ممزق حتى لم يبقى لها اثر , فكيف تمكن إذن الجندي السوفيتي العبقري من التعرف إلى الجثة ؟ و لماذا هذه الجثة المزعومة لم تصور باستثناء صورة واحدة يتيمة هي بحد ذاتها فضيحة و دليل على كذب الروس (انظر الصورة أعلاه عزيزي القارئ) , فبعد خمسين سنة على موته المزعوم خرج علينا الروس بصورة وحيدة ملتقطة ضمن فيلم قصير و قد اجمع كل من رآها بأنها لا تعود لهتلر و أنها على الأرجح تعود لشبيهه أو أنها مفبركة , ثم على افتراض إن الصورة حقيقية و ليست من اختراعات المخابرات السوفيتية فمن التقط هذه الصورة ؟ إذ إن جميع من كانوا في قبو دار المستشارية لم يذكروا شيئا عن التقاط صورة لهتلر بعد انتحاره فهل كان ملتقط الصورة هو جندي روسي و متى التقطها ؟ هل لبس طاقية الإخفاء و تسلل إلى الغرفة التي انتحر بها هتلر و التقط الصورة بدون أن يراه احد من حرس هتلر أم انه التقط الصورة بعد إحراق الجثث و تفحمها؟!! ثم لماذا لم يحتفظ السوفيت بأي شيء من جثة هتلر؟ فكل أدلتهم على موته تنحصر بقطعة من أسنانه الكاذبة و قطعة أخرى من جمجمته و قد أصبح هذان الدليلان اللذان كشف عنهما الروس بعد سقوط الاتحاد السوفيتي عام 1991 الإثبات الوحيد على موت هتلر. لكن في عام 2009 جاءت المفاجأة الكبرى و الضربة القاصمة التي هدمت أكاذيب السوفيت من الأساس , فبعد اخذ و رد طويل حصل بعض الباحثين الأمريكان على موافقة السلطات الروسية في الحصول على عينة صغيرة من قطعة الجمجمة المزعومة لهتلر و بعد إجراء الفحوص الدقيقة و اختبار الحمض النووي بأحدث التقنيات الموجودة في العالم تبين ان قطعة الجمجمة التي شكلت لعقود الدليل الرئيسي على موت هتلر هي في الحقيقة تعود إلى جمجمة أنثى يتراوح عمرها بين 20 – 40 عام !!. أنها فضيحة تاريخية بكل المقاييس و المعايير فهي تعيدنا إلى نقطة الصفر و إلى السؤال الذي طرحه ستالين على ضباطه قبل سبعين عاما : هل حقا انتحر هتلر؟ فعلى الرغم من ان الاطباء الروس قدموا له تقريرا مفصلا آنذاك حول تشريح جثة هتلر المزعومة إلا ان الرجل لم يقتنع أبدا بأن الجثة حقيقية , و قد يقول البعض ان قطعة الجمجمة ربما تعود لأيفا براون التي كان عمرها عندما انتحرت 33 عاما و لكن جميع الأشخاص الذين تواجدوا داخل دار المستشارية أثناء انتحار هتلر لم يذكروا ان ايفا كانت مصابة بطلق ناري في رأسها لا عندما عثر على جثتها داخل مكتب هتلر و لا عندما أحرقت هذه الجثة في حديقة دار المستشارية.

قد لا يكون مصير هتلر مهما اليوم فهو الآن ميت بكل الأحوال لأنه لو كان حيا فعمره الآن يتجاوز المائة و العشرون عاما , لكن المفارقة انه نجا من المحاكمة على جرائمه و لم يستطع أي شخص إذلاله و القبض عليه إذ في جميع الأحوال , سواء كان انتحر أو تمكن من الفرار , فهو لم يحاكم و لا وقف وجها لوجه أمام ضحاياه و لا وصلت أيدي أعداءه إليه , بل إن جل ما استطاع الحلفاء فعله هو تلفيق مجموعة كبيرة من الأكاذيب أما الحقيقة الواضحة كالشمس في رابعة النهار فهي ان أحدا لا يعلم على وجه الدقة ماذا حدث لهتلر , ربما يكون انتحر حقا لكن كل المزاعم حول العثور على جثته هي محض كذب , و هناك من يزعم انه فر إلى أمريكا الجنوبية و عاش سعيدا لما تبقى من عمره بل إن هناك العديد من الأشخاص خلال العقود المنصرمة ممن ادعوا أنهم شاهدوا هتلر في أماكن مختلفة من العالم و هذا موضوع آخر قد يطول الخوض فيه.


صورة تتحدث عن تنكر هتلر و انه لم ينتحر في مبنى دار المستشارية



الخلاصة عزيزي القارئ هي ان هناك الكثير من الأشخاص حول العالم يعتقدون إن هتلر كان شخصا مجنونا حملته الفرص و الصدف و ظروف ألمانيا بعد الحرب العالمية الأولى إلى أن يتسلق سلم السلطة لاعبا على أوتار القومية الألمانية و على الجرح النازف الذي خلفته معاهدة فرساي في كرامة الوجدان الألماني , لكن الحق يقال , و بغض النظر عن كون الرجل معتوها أو مجنونا , فأنه دوخ العالم في حياته و في مماته.
تابع قراءة بقية الموضوع »»»

رجل تزوج جنية

هذه القصة وقعت قبل حوالي 50 سنة ولا زال أثرها إلى الآن على أحفاد هذه القصة
فقد وقعت هذه القصة في جبال الحشر بقرية تسمى صدر جورا
القصة
كان هناك رجل شاب ومتزوج يسكن في هذه القرية في بيت بعيد عن باقي البيوت .. فكان يذهب في الصباح لمتابعة الماشية والزراعة و غيرها من أعماله اليومية .. وكانت زوجته تذهب في الصباح لتجمع الحطب والماء وغيرها من الإحتياجات اليومية ...

ولكن في أحد الأيام مرضت زوجته وأنتقلت إلى رحمة الله تعالى .. وبقي زوجها وحيداً في بيته مع طفلين (( ولد وبنت ))

ولم يترك عادته .. فكان يخرج من البيت كل صباح لعمله ... ولكن بعد حوالي شهرين من وفاة زوجته .. يرى البيت نظيفاً ومرتباً وصغاره آكلين وشاربين ومنظفين مثلما كانت زوجته حية .. فاستنكر هذه الظاهرة .. من كان يقوم بترتيب البيت وتنظيفه وإطعام الصغار علماً بأن الأطفال صغار جداً فالطفلة كانت عمرها سنتين والطفل كان عمره ثلاث سنوات ونصف تقريباً .. فكان يسأل الطفل عن الشخص الذي يحضر إلى البيت ويقوم بترتيبه وتنظيفه وتقديم الطعام لهم وغسلهم ...

فيرد عليه الطفل بأن هناك إمرأة تقوم بذلك ولكن لا يعرفها .. ولم يتمكن من سؤالها لأنه صغير ولا يهمها من هي .. ولكن قرر الأب أن يرجع في اليوم التالي إلى البيت مبكراً ..

وفعلاً رجع في اليوم التالي إلى البيت قبل موعده .. فكانت الصدمة بأنه وجد الإمرأة التي تحضر إلى البيت كل يوم ... وحينما وجدها اقشعر جسمه .. فعرف بأن هذه المرأة غريبة وليست من الإنس ..

فسألها ، من أنت ؟ فردت عليه قائلة أنا فاعلة خير في بيتك ومع أطفالك .. فسألها مرة أخرى بنفس السؤال رغبة منه أن تقول بأنها إمرأة من الجن .. فردت عليه وقالت : أنا إمرأة لست من جنسكم ، فأنا من الجن أعيش في بيتك من بداية حياتك مع إمرأتك

وأنا مسلمة أصلي وأصوم وأعرف الله ربي كما تعرفه أنت ... فأنا مسلمة ولا أريد إيذائك ولا إيذاء أطفالك وإنما شفقت عليك من الحال الذي أنت فيه وأطفالك المساكين ... وأنا أحبك . فعرض عليها الزواج فقبلت ولكن بشروط وهي :
1) بأن يرضوا أهلها عن زواجه منها . فقبل بذلك .
فذهبت لتخبر أهلها (( وكان أهلها يسكنون في جبل يبعد حوالي 10 كيلوا مترات عن منزل الزوج )) فقلبوا بذلك بعد محاولات عدة ولكن بشروط صارمة
1) بأن يقوم الزوج بإخلاء المنطقة الساكن فيها من جميع الحيوانات المفترسة وحتى الغير مفترسة من قطط وكلاب وضباع وغيرها

2) ألا يقوم بإنتظارهم أو متابعة طريقهم

فقبل هو بذلك وأخبرته الجنية بأن أهلها سوف يقدمون إليه في اليوم التالي .
فقام هو بقتل جميع القطط والكلاب والضباع في المنطقة الساكن هو فيها حتى خليت المنطقة منها ما عدا كلب صغير لم يعلم بأنه كان تحت صخرة أو في مكان ما .

وفي اليوم التالي سمع صوتاً مخيفاً قادما من أعلى الجبل .. فلما نظر إلى مصدر الصوت .. رأى غباراً هائلاً قادماً نحوه .. ولكن فجأة إنقطع هذا الغبار وسمع أصوات أناس وكأنهم في معركة وصياح . وانقطع هذا الصوت وتجلى ذلك الغبار ... وانتظر لوقت طويل ولكن لم يأتوا ..

ولكن شجاعته أجبرته بأن يخل بالشروط ويذهب ليتتبعهم . وفعلاً ذهب ليتتبع أثرهم ولكن ردته الجنيّة وصاحت في وجهه وسألته لماذا أخلّ بالشروط التي بينه وبين أهلها ؟ فحلف بالله بأنه قتل جميع الحيوانات
فكذبته وقالت بأن هناك كلب صغير نبح عندما رآهم قادمون ..
فصاحوا ورجعوا إلى ديارهم ولم يقبلوا زواجك مني مرة أخرى ولكن أخذ يحاورها ويكلمها ويعتذر منها .. فقالت تعال معي لنذهب إليهم ..

وفعلاً ذهبا وفي طريقهم مروا بصخرة كبيرة وكان هناك عجل مربوط . فتعجب ! وسألها لمن هذا العجل
فقالت بأن هذا العجل من عند أهلها أحضروه بمناسبة الزواج ولكن عندما سمعوا صوت الكلب الصغير ربطوا العجل في هذه الصخرة الكبيرة ورجعوا إلى ديارهم . فأكملوا بعد ذلك طريقهم إلى أن وصلوا إلى أهل الجنية . وبعد محاورات عدة مع أبوها وإخوانها وافقوا على الزواج ..

وفعلاً تزوج هذا الرجل بالجنية وعاشوا عيشة هنية .. ولكن للأسف الشديد مرض الأطفال وماتت الطفلة الصغيرة ثم تبعها أخيها الأكبر .
ودار الزمان وحل بيته الأمان لمدة 15 سنة تقريباً ... بعدها مرضت زوجته (( الجنية )) وتوفت .. وبقي هو وأولاده الأربعة .. طبعاً أولاده من زوجته الجنية . بعد ذلك بحوالى 8 سنوات مرض ثلاثة أطفال وماتوا في شهر واحد فبقي هو وولده الوحيد وكان عمره ذلك اليوم 11 سنة ... وكان أبوه كبير السن فخشي عليه من الموت فقرر بأن يتبارك بالصخرة التي كان بها العجل المربوط ..
((( ولجهلهم كانوا يتباركون بالصخور والآثار وغيرها وليس رغبة منهم في عبادة غير الله )))
ففعل ذلك فكان يسكب على هذه الصخرة كميات كبيرة من السمن والعسل ليذهب الشر عنه وعن ولده الوحيد .. وكذلك كثير من الناس الذين زعموا بأن هذه الصخرة تجلب لهم المنفعة وتذهب عنهم الشر جهلاً منهم .. ولكن بعدها بفترة بسيطة إنتقل أبوه إلى رحمة الله تعالى .. وبقي هذا الولد ساكناً لوحده في تلك البيت المخيف ... وكان مثل والده يذهب في الصباح الباكر إلى الخارج ليجلب الحطب والماء ويرعى بالماشية ويتابع الزراعة وغيرها من حاجيات الحياة

... حتى كبر وتزوج .. وأنجب ولدان توأمان .. وتوفيت أمهما في ولادتهما ... فرباهما أحسن تربية من خلق عظيم وكرم وجود ... حتى كبروا ...


فأخذ يقص عليهم حياته وحياة أبيه الذي تزوج بالجنية وأن أمه جنية ولديهم أخوال (( جمع خال )) من الجن ... وبعد فترة حوالى 15 سنة ... صدموا الـتوأمان بإختفاء أبوهما وبحثواً عنه في كل مكان وكل جبل ولم يجدوه وذلك بمساعدة بعض أهل القرية التي يسكنون فيها ... فحزنوا عليه حزناً شديداً لظنهم بأن أبيهما قد أكلته بعض الحيوانات المفترسة ((( حيث أن هناك بعض النمور والسباع وغيرها إلى يومنا هذا ))) وعاشوا حياتهم حياة قاسية بدون أب ولا أم ...
وكان ضياع أبوهما قبل حوالي 20 سنة من يومنا هذا ...

وقبل حوالي 4 سنوات من الان ألتقى التوأمان بأحد كبار القرية وذكر أبيهم لما كان عليه من رجولة وشهامة وكرم ... فبكوا عليه وحزنوا حزناً شديداً وطلبوا منه التوقف عن الكلام في موضوع أبيهما ... فقال لهم هناك طريقة ربما تمكنكم من العثور على أبيكما وهي أن تذهبوا إلى عراف ((( مشعوذ والعياذ بالله ))) وتسأله عن حاجة ضائعة لكم تبحثوا عنها من زمن قديم )))
ففكر التوأمان في هذه الطريقة وترددا حول هذه الطريقة وفكروا هل هي صحيحة ... فقرروا التجربة ...

فذهبوا في يوم من الأيام إلى مشغوذ في اليمن ... ((( وهو من يهود اليمن ))) فسألوه عن ضائعة لم يجدوها من سنين طويلة ... فقال لهم : هل هو ابيكم ؟ فاستغربوا كيف عرف ذلك . فقال لهم : إن إبيكم حي يرزق ولكن مسجون في أرض واسعة ويراكم كل يوم ولا يستطيع التكلم إليكم أو مناداتكم أو لمسكم ... فدهشوا من هذا الكلام .. وقال إن أبيكم له أخوال( جمع خال) من الجن فبعدما ماتت أمه ((( الجنية ))) قرروا أخواله أن يأخذوه بعدما تكبروا أنتم وتصبحون قادرين على تحمل مسؤولية أنفسكم ... فاخططفوه ... وهو في جبل أمام منزلكم ... ولكن لا أحد يستطيع إسترجاعه إلا في محاولة واحدة فقط فإن نجح في هذه المحاولة في إسترجاعه فسيرجع أبوكم إليكم ولم يستطيعوا الجن إختطافه مرة أخرى .. وإن لم تنجح المحاولة فلا تستطعوا إسترجاعه مرة أخرى حتى آخر زمنه ... فسألوه عن هذه الطريقة فقال

في كتابكم المسمى القرآن ((( طبعاً غير مؤمن بالقرآن لأنه يهودي ))) توجد سورة بإسم كذا (( نسيت إسم الصورة )) فليقرأها وليرددها أهل الحى (( وقصده بالملتزمين )) في السد ((( علماً بأن هناك سد صغير ليجمع لهم الماء للماشية ولهم )) وليكن شجاعاً لأنها المحاولة الوحيدة ... وفي خلال قرائته لهذه السورة
سوف يرى نفرين من الجن كبيرين جداً وقويين ... وكل واحد ماسك بذراع أبوكما (( أحدهم من اليمين والآخر من الشمال وهو في وسطهما )) فليواصل قرائته ولينتزعه منهما بقوة وليرفع صوته بالقراءة .. لأنهما سوف يهربا إذا سمعا صوته بقوة ... وبهذا سوف يرجع لكما إبوكما ولن يستطيعوا إختطافه مرة أخرى ...

فما كان من الولدان إلا أن رجعا وقاموا بالبحث عن من يستطيع إجراء هذه العملية ... ولكن للأسف لم يجد أحد يوافقهما على هذه العملية .. وحتى أنهم طلبوا من أحد الناس (( إمام المسجد الآن )) بإجراء هذه العملية فقال أنا لا أؤمن بهذا الكلام لأنه قول يهودي مشغوذ . وكذلك ولده فرد بنفس الرد ..
وهما الآن في حيرة من أمرهما .. وإنتظار رجعة أبيهما ... إلى هذا اليوم


هذه القصة حقيقية وكانت بدايتها قبل حوالي 50 أو 45 سنة
ولا زالت الصخرة التي كان الناس يتباركون موجودة إلى الآن وقد تحول لونها إلى الأسود من السمن والعسل التي تسكب عليها .
تابع قراءة بقية الموضوع »»»

محاربات الأمازون .. قبيلة من النساء احترفت إذلال الرجال!‏

تصوري عزيزتي القارئة أن تعيشي في مجتمع كل أفراده من بني جنسك , أي النساء فقط , مجتمع لا مكان فيه ‏لأخ يتحكم فيك و يصرخ عليك لأتفه الأسباب و لا لزوج ينكد عليك عيشك لأن الطعام لم يعجبه أو لأنك اشتريت ‏شيئا ما أرهق جيبه النحيل و استفز طبعه البخيل , و تصوري أنك في منتهى الشجاعة لا تهابين أي شيء و لديك ‏من القوة ما يجعل أثخن شارب عربي ينحني لك خوفا و وجلا , لا بل الأدهى من ذلك هو انك محاربة باسلة ‏تغزين مدن الرجال فتأسرين من يعجبك منهم , مثل مهند أو عمرو دياب أو كاظم الساهر , و تجعليه عبدا عندك ‏يطيعك في كل ما تأمرين .. ربما تتساءلين سيدتي هل هذا خيال ؟ ربما يكون كذلك , لكن اسمحي لي قبل ان ينكد ‏احد الرجال هذا الحلم عليك , أن أقص عليك أسطورة رواها القدماء عن قبيلة تدعى الأمازون كان جميع أفرادها ‏من النساء المحاربات اللواتي لم يخضعن لرجل في حياتهن بل طالما هزموه و مسحوا به الأرض.‏
هل الاسطورة حقيقية .. هل كان هناك حقا نساء محاربات ؟


منحوتات اغريقية قديمة تصور المعارك بين الاغريق و محاربات الامازون

الأمازونيات نساء جميلات حسناوات عرف عنهن بغضهن الشديد للرجال إلى درجة أنهن كن يقتلن أطفالهن إذا ولدوا ذكورا , كانت مملكتهن للنساء فقط و ويل لعاثر الحظ من الرجال إذا قادته خطاه إلى دخول حريم أرضهن فهو ملاقي حتفه لا محالة فالأمازونيات محاربات باسلات و فارسات ماجدات لا يشق لهن غبار برعن في الرماية فلا تخطيء نبالهن و لا تحيد عن قلوب الرجال لتفلقها و تدميها أما رماحهن الطويلة فتحمل علقما و موتا زؤاما في ساحات الوغى و النضال تخر أمامها عزائم الشجعان و تفر منها جموع بني آدم و تصير شذر مذر كما ان فؤوسهن ماضيات ذات نصلين تحصد الهامات كما يحصد المنجل سنابل القمح في الحقول.
و قد وردت في كتب و ألواح المؤرخون الإغريق القدماء الكثير من الأساطير عن الأمازونيات فذكروا إنهن أول من روض الخيل و امتطاها من بني البشر , و أنهن خضن عدة حروب ضد أثينا و غيرها من المدن الإغريقية القديمة , و قد اختلفوا حول مكان مملكتهن , فذكر بعضهم أنها تقع في الأناضول إلى الجنوب من البحر الأسود و أن كلمة "أمازون" معناها "بدون رجل" في الإغريقية القديمة , فيما زعم فريق آخر بأن ارض الأمازون تقع إلى الشمال في أوكرانيا , و هناك أيضا من قال بأن مملكة الأمازون تقع في شمال أفريقيا و زعم بأن اسمها مشتق من كلمة "امازيغ" أي أقوام البربر الذي استوطنوا تلك الأصقاع منذ فجر التاريخ.
و رغم اختلاف المؤرخين حول مكان مملكة الأمازون إلا أنهم اتفقوا على أنها كانت مملكة واسعة تتكون من عدة مدن ذكروها بالاسم و أن ملكة الأمازونيات كانت فائقة الحسن و الجمال و غاية في الشجاعة و الإقدام , لكن نقطة ضعف الأمازونيات الوحيدة و الأمر الوحيد الذي يحتجن إلى الرجال فيه كان الجماع و التكاثر و ذلك كي لا تقل أعدادهن و ينقرضن , و لهذا السبب و لمرة واحدة في السنة , كانت الأمازونيات البالغات يذهبن في رحلة جماعية إلى إحدى المدن الواقعة عند حدود مملكتهن فيضعن أسلحتهن جانبا ثم تنصب كل واحدة منهن خيمة و يتربصن حتى يأتي إليهن رجال تلك المناطق ممن يعلمون قصتهن و مسلكهن فيضاجعونهن ليوم و ليلة واحدة فقط , و هذا اليوم اليتيم خلال السنة كان هو يوم السلم الوحيد بين الأمازونيات و معشر الرجال أما في سواه فلم يكن هناك شيء في الدنيا أحب إلى قلب الأمازونية من إذلال الرجل و قتله. و عند عودة الأمازونيات من رحلة التكاثر السنوية كانت الحوامل منهن ينتظرن بفارغ الصبر حتى يلدن ليرين ما أنجبت بطونهن و ويل للمولود إذا كان ذكرا لأن المسكين كان يقتل فورا أو يترك في البرية ليموت جوعا و تلتهمه الحيوانات المفترسة , و في أحيان نادرة , قد يكون في قلب الأم ذرة من الرحمة فتحمل مولودها الذكر لتتركه عند مشارف إحدى البلدات أو المدن الإغريقية ليلتقطه سكانها و يربوه. أما إذا كان المولود أنثى فكانت تستقبل بالحفاوة و التبريك , و تبدأ الأم بتعليم ابنتها فنون القتال و الكر و الفر منذ نعومة أظفارها كما تقوم بقطع ثديها الأيمن أو تكويه بالنار(1) حتى لا ينمو و ذلك لكي لا يعيقها مستقبلا عند استعمال قوس الرماية و غيره من الأسلحة كما أن الأمازونيات اعتقدن بأن قطع أو كي الثدي الأيمن سيقوي بالمقابل الذراع و الساعد الأيمن. إضافة إلى شجاعتهن و صلابتهن فقد عرف عن الأمازونيات أيضا صبرهن و شدة جلدهن , و من عجائب ما ذكره المؤرخون الإغريق حول قدرة التحمل لديهن هو أن الأمازونية بإمكانها عند الضرورة البقاء فوق صهوة جوادها لعدة أيام بدون أن تترجل و خلال هذه المدة يكون غذائها و شرابها الوحيد هو دماء الحصان الذي تمتطيه عن طريق جرح صغير تشقه في رقبة الحيوان و تمص الدم منه.
رغم كل ما ذكره القدماء حول قسوة الأمازونيات و كرههن الأعمى لجنس الرجال لكن ذلك لم يمنع من أن تقع بعضهن صريعات سهام العشق و الهوى , ففي بعض الروايات ذكروا أن الأمازونيات في غزواتهن و حروبهن كن يقتلن جميع الأسرى من الرجال لكن أحيانا كان البعض من الشباب يستثنون من القتل لكي يكونوا عبيدا , و كان العبد من الرجال يؤخذ إلى مملكة الأمازون ليقوم بالأعمال المنزلية كالطبخ و التنظيف في بيت سيدته كما كان عليه أحيانا أن يكون شريكها في الفراش سواء برضاه أو تقوم باغتصابه عنوة!. و من قصص عشق الأمازونيات أيضا ما ذكرته إحدى الأساطير الإغريقية في أن ملكة الأمازونيات هيبوليتا أحبت بطلا إغريقيا و هربت معه إلى أثينا حيث تزوجا و أنجبت منه طفلا و قد كان هروبها و زواجها سببا في حرب مدمرة نشبت بين الأمازونيات و سكان مدينة أثينا الإغريقية. و في ملحمة الإلياذة هناك أيضا ذكر للأمازونيات تحت اسم "النسوة اللائي يحاربن كالرجال" إذ تروي الملحمة أنهن قاتلن مع جيش طروادة ضد الإغريق و أن البطل أخيل وقع في حب ملكتهن. أما في أسطورة هرقل الإغريقي فقد كانت مهمته التاسعة هي سرقة حزام ملكة الأمازون السحري و قد استقبلته الأمازونيات بحفاوة كبيرة نظرا لما تناهى إلى سمعهن من قصص عن شجاعته الكبيرة و مغامراته الخارقة , لكن هرقل مثله مثل بقية الرجال , قابل حفاوة الأمازونيات بالغدر فقتل ملكتهن و سرق حزامها ثم فر هاربا.


لوحة جدارية من احد القصور المينوسية في جزيرة كريت اليونانية و رغم ان عمرها يناهز الاربعة الاف عام الا انها تثير العجب .. انظر عزيزي القاريء الى تسريحة الشعر و الازياء انها اشبه بصورة لعارضات ازياء في حفل ما

أما المؤرخ الإغريقي الشهير هيرودوت فقد أسهب في حديثه عن الأمازونيات و ذكر عنهن قصة طريفة يمكن تلخيصها في أن الإغريق خاضوا حربا شرسة ضد الأمازونيات حتى هزموهن و قتلوا و اسروا الكثير منهن , و قد حملوا أسيراتهم في ثلاث سفن أبحرت بهن إلى أثينا , لكن خلال الرحلة البحرية تمكنت الأمازونيات الأسيرات من فك وثاقهن و قمن بقتل جميع البحارة الإغريق ثم قدن السفن على غير هدى حتى رست بهن عند احد الشواطئ الجنوبية لروسيا , و قد تصادف وصولهن إلى تلك البقعة النائية مع قدوم مجموعة من الشباب الاسكثيين الذين كانوا في رحلة صيد فنشب بين الفريقين قتال عنيف , إلا أن الاسكيثيين سرعان ما اكتشفوا بأن أعدائهم ليسوا سوى نساء لذلك انسحبوا من المعركة و عوضا عن القتال اخذوا يتوددون إلى الأمازونيات و يتصنعون اللطف و الرقة حتى روضوهن ثم اتخذوهن زوجات و أصبحن شريكاتهم في كل شيء حتى في الصيد و القتال و لهذا اشتهر الاسكيثيين بين الأمم القديمة بأن نسائهن محاربات باسلات يقاتلن مع الرجال في ساحة الوغى.

في العصر الحديث نظر الناس إلى قصة المحاربات الأمازونيات كأسطورة و خرافة قديمة , لكن وجود الكثير من الكتابات و الرسوم و النقوش في تراث الكثير من الأمم و الشعوب القديمة و التي تحدثت بأطناب عن المحاربات الأمازونيات دفعت عددا من الباحثين و الآثاريين إلى الاعتقاد بوجود بعض الجذور التاريخية الحقيقية للأسطورة , و كانت الأقوام البدوية القديمة كالاسكيثيين و السرمتيين الذين اجتاحوا جنوب روسيا و آسيا الصغرى منذ القرن التاسع قبل الميلاد هم الأقرب إلى أن يكونوا مصدر الأسطورة , فالاسكيثيين كانوا من البرابرة و كانوا في غاية الوحشية و التعطش للدماء , يسلخون جلود أعدائهم و هم أحياء و يستعملون جماجم خصومهم ككؤوس للشراب و إذا مات احدهم كانت تقام له جنازة ضخمة و كبيرة يحضرها أعيان القوم و يتم خلالها التضحية بزوجة الميت و بعض أهله و يدفنون معه أيضا كنوزا ثمينة (يدفنون الزوجة و المال حتى يستفاد منها الميت في الحياة الأخرى حسب عقيدتهم و التي كانت شائعة لدى الكثير من الأمم) , و ذكر هيرودوت و غيره من المؤرخين القدماء بأن نساء هذه القبائل كانت تشارك مع الرجال في الصيد و القتال و أنهن كن فارسات و راميات بارعات كالرجال. و قد اكتشف علماء الآثار حديثا العديد من قبور الاسكيثيين و السرمتيين في روسيا و أوكرانيا و استخرجوا منها كنوزا و نفائس لا تقدر بثمن , لكن المفاجأة الصاعقة كانت تنتظر الباحثين في احد القبور حيث عثروا على هيكلين عظميين لامرأتين مدفونتين و هما ترتديان بزة قتال كاملة و إلى جانبهن وضعت أسلحتهن و قد تبين بالفحص المختبري أن احد الهيكلين يعود إلى امرأة أمضت اغلب سنين حياتها و هي تمتطي الخيل حتى أن عظام فخذيها تحدبا نتيجة ذلك , أما المرأة الأخرى فقد وجودا داخل كتفها نصل سهم يبدو أنه أصابها بجرح خطير أثناء القتال في إحدى المعارك و قد ماتت متأثرة بجراحها , و قد كان هاذين الهيكلين بمثابة الدليل على صحة رواية المؤرخ هيرودوت التي كان الباحثين يعتبروها إلى وقت قريب من الأساطير , كما إن الاثاريين عثروا أثناء تنقيبهم في قبور السرمتيين في أوكرانيا على الكثير من رفات المحاربين القدماء و قد شكلت النساء المحاربات نسبة 25% من مجموع الهياكل المكتشفة , و في انكلترا اكتشف عام 2006 قبر قديم يضم رفات العديد من المقاتلين الرومان و من ضمنهم بقايا امرأتين ترتديان ملابس القتال و تحملان السلاح و يبدو إنهما كانتا من المرتزقة الذين يرافقون الجيوش الرومانية في الحروب و يرجح العلماء بأن موطنهن الأصلي هو جنوب روسيا أو بلغاريا.
الاكتشافات الأثرية الأخيرة دفعت الكثير من الباحثين إلى التساؤل بجدية حول حقيقة أسطورة النساء المحاربات , و قد وضع بعضهم نظرية مفادها أن الإغريق دخلوا حقا في معركة مع نساء محاربات و لكنهن لم يكن أمازونيات و إنما اسكيثيات ذهب عنهن رجالهن من اجل الغزو و الحرب و هذه عادة كانت تتكرر لدى القبائل البدوية الاسكيثية إذ كان الرجال يغادرون لفترات طويلة قد تمتد لعدة سنوات و خلال هذه الفترة فأن النساء كانت تقوم محل الرجال في حماية القبيلة و الدفاع عنها و يبدو أن الإغريق قد اشتبكوا مع إحدى هذه القبائل التي ذهب عنها رجالها للغزو (2).
و هناك نظريات أخرى حول حقيقة أسطورة المحاربات الأمازونيات , تزعم بأن جزيرة كريت اليونانية هي الموطن الحقيقي للأسطورة و أنها ظهرت خلال الحقبة التاريخية التي تعرف بالمينوسية و لتي امتدت على الجزيرة منذ الألف الثالث و حتى منتصف الألف الثاني قبل الميلاد , و على الرغم من أن العلماء لم يستطيعوا حتى اليوم فك رموز الكتابة المينوسية لكنهم الآثار التي عثروا عليها من تلك الحقبة كشفت عن مجتمع تقوده النساء أو على الأقل يتساوى فيه الرجال و النساء بشكل كامل , فالجداريات و النقوش داخل قصور و بيوت المينوسيين أظهرت الرجال و النساء و هم يشاركون في الألعاب الرياضية معا على قدم المساواة كما إن آلهة المينوسيين كانت جميعها أنثوية و بدا جليا أن النساء كانت لهن اليد العليا في أمور الدين و الدنيا في ذلك المجتمع الغامض الذي تعتبر لوحاته و نقوشه من أرقى و أجمل ما وجد من آثار في حوض البحر الأبيض المتوسط.




نظرية أخرى اعتقدت أن طبقة الكاهنات في العابد هي المصدر الأصلي لأسطورة الأمازونيات فقد كانت هذه الطبقة تشكل مجتمع نسوي خاص له طقوسه و قوانينه بعيدا عن سيطرة و هيمنة الرجل , و هناك أيضا نظرية ادعت أن الأسطورة نابعة عن الشذوذ الجنسي الذي اشتهر به الإغريق , فكما كان اللواط و الرجال المتحابون من الأمور العادية في المجتمع الإغريقي حتى أن الكثير من الفرق العسكرية الإغريقية و الإسبارطية و المقدونية كانت تتكون من أزواج من الرجال المتحابين , كذلك لم يكن السحاق و النساء المتحابات أمرا غريبا في ذلك المجتمع , بل إن كلمة السحاق الانكليزية (Lesbian ) مشتقة في الأساس من اسم جزيرة إغريقية ولدت فيها أشهر سحاقية في التاريخ و هي الشاعرة صافو (القرن السادس قبل الميلاد) و التي زعم البعض بأنها كانت تعيش مع مجموعة من النساء في إحدى الجزر و قد اشتهرت بأشعارها التي كانت تتغزل فيها بالنساء علانية و لذلك ربما يكون أصل الأسطورة يعود إلى مجموعة من النساء الشاذات اللواتي عشن معا بعيدا عن الرجال.
و أيا كان أصل أسطورة الأمازونيات فلابد ان نذكر بأن هناك الكثير من الأشياء التي تحمل اسم "أمازون" في عصرنا الحالي ربما يكون أشهرها هو نهر الأمازون و الغابات المحيطة به في البرازيل و قد سمي كذلك لأن مكتشفه الاسباني فرانشسكو دي اوريلانا عندما وصل إلى ما يعرف اليوم بحوض نهر الأمازون عام 1542 للميلاد زعم بأنه شاهد في الأدغال القريبة من النهر مجموعة من النساء المحاربات فتبادر إلى ذهنه إنهن محاربات الأمازون اللواتي ذكرتهن الأساطير الإغريقية و لهذا السبب أطلق على النهر و الغابات المطرية المحيطة به اسم "الأمازون" و لكن اغلب الظن أن ما شاهده فراشسكو في الأدغال لم يكن سوى مجموعة من رجال الهنود الحمر و لكن بسبب طول شعرهم و عدم نمو الشعر على وجوههم و أجسادهم لربما ظن أنهم نساء.
أسطورة المحاربات الأمازونيات تم اقتباسها في السينما و التلفزيون و اغلبنا يتذكر مسلسل المحاربة زينا (Xena ) التي عرض في التسعينات و اكتسب شهرة واسعة و الذي يدور حول قصة أميرة محاربة قديمة تخوض المغامرات الأسطورية و تعمل من اجل الخير , و هناك أيضا العديد من الأفلام السينمائية حول موضوع المحاربات الأمازونيات و لكن اغلبها مع الأسف يدور في فلك أفلام الإثارة و الإغراء و الإباحية , فرغم أن محاربات الأمازون اشتهرن بقسوة قلبهن و تعطشهن لدماء الرجال إلا إن فكرة وجود مجتمع من النساء الحسناوات اللواتي يرتدين ملابس القتال القديمة التي تكشف من الجسد أكثر مما تخفي طالما دغدغت مشاعر الرجال و حملتهم إلى خيالات و أوهام ربما تكون بعيدة كل البعد عن الأسطورة الحقيقية.
1 – في الكامرون تقوم الأمهات بكي و تشويه أثداء بناتهن منذ الطفولة لكي يجعلنهن اقل جاذبية بالنسبة للرجل و ذلك حتى لا يتعرضن للاغتصاب أو يتم تزويجهن في صغرهن , و هناك واحدة من كل أربع فتيات كاميرونيات تعرضت لهذه العملية المؤلمة و التي تحاول الأمم المتحدة و المنظمات العالمية مكافحتها في أفريقيا مثل بقية العادات المؤلمة كختان الفتيات.
2 – عرب الجاهلية كانوا يتركون نسائهم خلفهم عندما يذهبون للغزو و لكن مع الأسف نساء العرب لم يكن أمازونيات إذ طالما تم سبيهن بسهولة مع النوق و الجمال.


تابع قراءة بقية الموضوع »»»

الـكــانــيــبــالــزم : عقيدة أكل البشر

هذا الطقس القديم يداعب اكثر مخاوفنا النفسيه الكامنه فى مؤخره وعينا : الخوف من ان نؤكل . لكن له بعض المتحمسين لدرجه ان مفكرا مكسيكيا اسمه ( ريفيرا ) كتب يقول ( حينما تصل الحضاره لمستوى معين وتتحرر من كل الخرافات والتابوهات الحاليه ، فلسوف يسمح بالكانيبالزم بشكل قانونى )
وكلمه (كانيبالزم مشتقه من لفظه ( كاريبى ) التى تصف قبائل الانتيل ) , و لقد مورس اكل لحم البشر عبر التاريخ فى خمس حالات لا غير:
1- اثناء المجاعات
2- فى المدن الحاضره
3- بسبب التعود .. إن بعض البدائيين كانوا يحبون مذاق هذا اللحم بالذات..
4- كنوع من المبالغه فى ايذاء العدو .. اغلب حروب القبائل فى افريقيا شهدت حوادث (كانيبالزم) حتى فى عصرنا هذا..
5- واحيانا مورس كنوع من العلاج .. ان التهام عدوك ينقل لك العدوى كما يعتقدون
من الغريب اننا جميعاً نمت بصله قربى لأجداد كاتنوا يمارسون هذا الطقس ، بعض الجينات التى وجدها العلم فى خلايانا لا تفسير لوجودها الاحمايتنا من تبعات هذا النشاط المرعب..
لقد وجد الاثريون عظاما بشريه فى اوعيه طهى عمرهانصف مليون سنه فى الصين ، من الاسماء المهمه كذلك فى تاريخ هذا الطقس قبائل (اناسازى) فى امريكا الشماليه ، والازتك وجزر(فيجى) , ويقال ان (جيمس كوك) الذى قتله سكان (هاواى) قد تم التهامه
يقول د: (جمال حمدان) ان هذا النشاط مورس فى مصر فى اوقات جفاف النيل وكيف ان جثث اللصوص المشنوقين كانت تصير هياكل عظميه خلال الليل.
هناك اشاعات قيلت عن السوفييت اثناء حصار( ليننجراد) فى الحروب العالميه الثانيه وهناك اشاعات قيلت عن الصينيين اثناء المجاعه والثوره الثقافيه ومن الواضح انها جزء من الحرب الثقافيه ضد الشيوعيه ، لكن هناك محاكمه شهيره لبعض الجنود اليابانيين الذين التهموا طيارين امريكيين اثناء الحرب ، وقد ادين خمسه منهم واعُدموا بالفعل
هناك شواهد مؤكده-وان كانت نادره- عن اكل لحم بشر فى العصر الحديث

{قصه جماعه (دونر) :عام 1846
كانوا مجموعه تتكون من 87 مهاجر من المهاجرين الامريكان الذين سافروا للغرب نحو (كاليفورنيا) لكن الجليد احتجزهم فى( اوتاه) مات اربعه وهكذا وجد الباقون ان عليهم التهام اللحم البشرى فى البدايه اجروا قرعه لكنهم لم يجدوا الشجاعه لتنفيذ ما املته هذه. فكروا فى اكل الادله الهنود(هذا نموذج واضح لرقه المشاعر الغربيه) لكن هؤلاء فضلو الفرار وسط الثلوج هكذا اضطر البؤساء الى اكل من ماتو منهم، بعضهم فضل الانتحار وبعضهم جن ولم ينج الا نصفهم فى يناير 1847
ثمه تقارير دقيقه عن التهام الخمير الحمر الكمبوديون لأعدائهم فى الستينات ، وقد تم اعدام بعض الجنود الذين مارسوا هذا العمل..
هناك اكل لحم بشر مشهور فى امريكا اسمه ( اد جين) ومن عباءته خرج فيلم قاتل سايكو)
لاحظوا ان اكل لحوم البشر لايعتبر جريمه فى الولايات المتحده المرات التى حوكم فيها اكله لحوم بشر اعُدموا بتهمه القتل لا اكل لحوم البشر
عام 1972 سقطت طائره تقل فريقا رياضيا من اوروجواى فى جبال الانديز واضطر الناجون لألتهام من ماتوا هذه قصه شهيره جدا وقتها كتبت عنها عده كتب .
تابع قراءة بقية الموضوع »»»

اسطورة الرجل الذئب


أساطير و أساطير ... ليس لها اول من أخر ......... لا يمكن حصرها أو عدها ...... أكثرها و أغربها أسطورة الرجل الذئب ...


أسطورة الرجل الذئب :
على طراز دراكولا مصاص الدماء الرهيب و فرانكشتاين الوحش الآدمي الذي يبعث من قبره ليتجول ليلا بكفنه الرهيب ليصطاد ضحاياه.. تطرق العديد من المؤلفين والسينمائيين إلى شخصية مرعبة أخرى هي الرجل الذئب.. التي كان أول من كتب عنها كيرت سيودماك عام 1941.. و الرجل الذئب كما شاهدناه عبر الشاشتين الكبيرة والصغيرة ربما يكون رجل أعمال وسيم وناجح يقضي نهاره بين المكاتب والبنوك.. أما ليله فيقضيه متنقلا بين كازينوهات القمار والنوادي الليلية.. لكن وما أن يكتمل القمر بدرا.. حتى يتحول هذا الرجل الأنيق إلى رجل ذئب.. حيث تتغير ملامح وجهه وتظهر أنياب له.. ويغطي الشعر الغزير رأسه وخديه وسائر أنحاء جسمه، ليتحول إلى وحش قد يفترس أعز الناس إلى قلبه.. زوجته أو ابنته أو ابنه أو حبيبته أو صديقه.. وعندما يعود الرجل الذئب مع بزوغ الفجر إلى صورته الآدمية ينسى ما كان قد فعله ليلا .
أسطورة.. أم حقيقة :
بعيدا عن أجواء السينما التي ربما يعتقد البعض أنها تبالغ و يسبح بها الخيال بشأن الوحوش الآدمية.. خاصة فيما يتعلق بأسلوب عرضها.. فقد تضاربت الآراء والروايات حول شخصية الرجل الذئب ، وهل هي حقيقة أم مجرد اسطورة مرعبة، شأنها في ذلك شأن شخصيات أخرى لا وجود لها أصلا إلا في مخيلات المؤلفين وصناع السينما
هناك الكثير والكثير من الأقاويل الغريبة في هذا المجال، فهناك الجانب الميتافيزيقي الهام للغاية الذي يتعامل مع هذا الأمر على أنه حقيقة لا جدال فيها ولا يجب التشكيك فيها، مع عرض عدد كبير من الحكايات التي تؤيد وجهة النظر تلك
هناك أيضا الجانب الطبي الذي يعتبر المسألة كلها نوعا من التضخيم والتهويل، وأن الرجل الذئب ما هو إلا رجل مريض بمرض عضال يؤدي إلى بعض التغييرات الجسدية والنفسية، التي تعامل معها الجهل والخوف فجعل منها هذه الأسطورة، واستدلوا على أن الأصل الطبي لمصاص الدماء و المذؤوبين هو مرض البورفيريا للتدليل على وجهة النظر التي يقولونها الجانب الثالث دخل إلى اللعبة مؤخرا وهو الجانب النفسي ، وهو يرى أن الأمر هو إيحاء نفسي داخلي صادر من مرض متلازمة تعدد الشخصية

الشهير الذي يجعل الشخص الواحد يمتلك عددا من الشخصيات التي قد تختلف أشد الاختلاف فيما بينها، والتي لا تعرف عنها الشخصية الرئيسية أي شيء في الغالب .


وسط كل هذه الافتراضات والحكايات لا نستطيع أن نجزم إلى اليوم ما إذا كانت هذه الأسطورة حقيقية أم لا.. ويكفي أن نستمع إلى أحد أشد المؤمنين بوجود الرجل الذئب في الحقيقة وهو البروفيسور الجامعي إيريك بلانتا الذي يقول: الأمور أبسط مما يثيره كل هذا التعقيد الفكري المبالغ فيه.. ليس علينا أن نثبت وجود الرجل الذئب ، بل عليكم أنتم إثبات عدم وجوده .
روايات :
لكن ثمة روايات تنسب إلى شهود عيان قالوا إنهم رأوا الرجل الذئب يتجول بالقرب من أو داخل منازلهم.. ودعونا نستعرض هذه الروايات على النحو التالي :

1 ) في عام 1976 بث التلفزيون البريطاني bbc مقابلة مع أفراد عائلة روبسون التي تقيم في قرية هكسهام ، حيث أجمعوا على أنهم عثروا في نهاية العام 1975 على آثار قدمين كبيرتين اعتقدوا لأول وهلة أنها ربما تكون لأحد الجيران.. لكن ذات ليلة كما تقول السيدة روبسون وبينما كانت تتفقد طفلتها التي تنام وحيدة في غرفة مجاورة في المنزل لمحت من خلف الزجاج رجلا ذا شعر كثيف علي الرأس وبأنياب.. لكنه سرعان ما أختفى فعادت أدراجها إلى غرفتها ، حيث أيقظت زوجها الذي هب متسلحا ببندقية وانطلق إلى الحديقة يبحث عن ذلك الوحش الآدمي.. الذي رأته زوجته لكن دون جدوى .
2 ) في رواية أخرى.. قالت احدى القرويات التي تسكن في ساوث هامبتون إنها استيقظت ذات ليلة اكتمل بدرها على أصوات جلبة في حديقتها .. فظنت لأول وهلة أن لصا ما يحاول السطو على منزلها الذي تقيم فيه بمفردها بعد أن توفي زوجها.. وبعد ان تسلحت بمسدس فتحت النافذة وأضاءت المصابيح الخارجية رأت رجلا يبلغ طوله نحو ستة اقدام .. نصفه العلوي ذئب والسفلي بشري.. وما أن وقع بصره علّيها حتى اخذ يطلق عواءا مدويا جعلها ترتجف رعبا ، وهنا أطلقت رصاصة باتجاهه وأعتقدت أنها أصابته في كتفه أو عنقه ، وقد اتجه هذا الوحش إلى سور الحديقة الخشبي فحطمة بيديه وتوارى عن الانظار
3 ) في العام 1988 وفي المانيا الغربية ترددت روايات عديدة لشهود عيان أقسموا أنهم شاهدوا الرجل الذئب وجهاً لوجه.. فقد سمع سكان في قرية ويتليتش الواقعة قرب قاعدة عسكرية ذات ليلة اكتمل بدرها أصوات صفارات الإنذار التي انطلقت وبشكل أوتوماتيكي محذرة من عملية اقتحام للسياج المحيط بالقاعدة، وهنا انطلق الجنود باسلحتهم وكلابهم المدربة من ثكناتهم، وأضيئت الكشافات وروى الجنود للقرويين في وقت لاحق أنهم شاهدوا حيوانا ضخم الجثة يسير على قدمين آدميتين قرب السياج، وأكدوا انهم رأوا ملامح هذا الحيوان بوضوح، لكنهم كانوا في حيرة من أمرهم.. فقد كان وجهه ورقبته وصدره العاري مكسوا بالشعر الغزير، وقد كشر عن أنيابه كما لو كان ذئبا.. أما طوله فيتراوح بين وسبعة وثمانية أقدام.. فترددوا في اطلاق النار عليه وأرادوا الإمساك به حيا.. باعتباره ظاهرة غريبة تستحق الدراسة.. وهنا استعانوا بأحد الكلاب التي أطلقوها باتجاهه ، انطلق الكلب في أثر الرجل الذئب في البراري المحيطة، وبعد مضي دقائق سمع الجنود صوت الكلب وهو يطلق عواء رهيبا.. فاتجهوا نحو الصوت ليجدوه وقد مزق جسده إلى أشلاء.. أما الرجل الذئب فقد اختفى .
بداية الأسطورة :
كما في كل الأساطير هناك بداية غريبة تختلف عن كل الأمور الطبيعية لهذه الأسطورة.. الجديد في الأمر هو الحبكة الدرامية العجيبة التي من الصعب تأليفها إلى هذه الدرجة من قبل قرويين سذج
بالطبع بدأ كل شيء في رومانيا التي تعتبر المصدر الأول لكل أساطير الرعب في العالم.. حيث تتحدث الأسطورة عن عائلة كورفينيوس وأبنائه الثلاثة ، أحدهم عضه الخفاش فتحول إلى مصاص دماء والآخر عضه الذئب فأصبح مذءوبا والأخير حكم عليه أن يمضي وحيدا في طريق الفانين .. و بالمناسبة ، كانت هذه القصة هي الأساس الذي قامت عليه الصراع بين البشر والمذؤوبين و مصاصي الدماء في الفيلم الشهير العالم السفلي بجزئيه .
أما في ترانسلفانيا ، يقال إنها نشأت من أسرة اسمها سخاروزان.. وهي عائلة إقطاعية منذ القرون الوسطى حكمت البلاد بالحديد والنار، إلى أن أصابت اللعنة نسلهم، حيث يولد أطفالهم مذءوبين ، وبعدها يتحولون إلى مسوخ ذئاب تنقل العدوى لكل من تعضه وتصيبه باللعنة
لا دخان بلا نار :


من وجهة النظر العلمية هذه الأسطورة حقيقة أكدتها العلوم الطبية والتاريخية.. ولا مكان للخيال فيها، عدا بعض الإضافات البسيطة التي أضافها مخرجو الأفلام السينمائية، بأن الرجل يتحول إلى ذئب كامل الشعر في الليل ويمشي على أربعة قوائم ، وتلك فقط إضافات في الأفلام السينمائية ، و لكن لو بحثنا في المعاجم الطبية سوف نجد مرضا نادرا للغاية يسمى بورفيريا وهو عبارة عن مرض عضوي شديد الندرة قابل للتوارث.. ينجم عن اختلال تمثيل الحديد في الجسم.. ومن أعراض هذا المرض المغص.. البول الأسود.. الشحوب الشديد.. بروز الأنياب.. وفي حالات نادرة جداً تستطيل الأظفار ويتجعد الجلد وتصبح الحواجب كثيفة والشفاة مشققة و العينان حمراوين.. ويزداد الشحوب إلى درجة مريعة ويفقد المريض عقله تماما إلى درجة أنه يبدأ بالعواء حين يرى القمر.. حيث يسيطر عليه شعور بأنه ذئب.. وأخيراً وليس آخرا لا يستطيع المريض تحمل أشعة الشمس.. الأمر الذي يجعله يختفي تماما في النهار ولا يخرج إلا ليلا.. أي باختصار.. يتحول المريض إلى ذئب بشري.. والاسم اللاتيني لهذا المرض هو لايكا أنثروبي.. أي حالة التصور الذئبي
وقد اكتشف هذا المرض الغريب الطبيب اليوناني مارسليوس سايدي في القرون الوسطى.. وقد أجرى بعض الأطباء العرب الذين لهم وزنهم مثل ابن سينا و الزهراوي دراسات مكثفة عن هذا المرض.. وأسموه بداء القطرب.. ولو بحثنا في كتب التاريخ.. لوجدناها مليئة بحوادث قتل كان سببها رجال تحولوا إلى ذئاب
أبرز ضحايا هذا المرض على الإطلاق هو ملك بريطانيا جورج الثالث الذي حكم بلاده لمدة ستين عاما.. إلى أن بدأت تظهر عليه أعراض المرض.. وبدأ سلوكه يتسم بسمات حيوانية همجية بحتة.. مما جعل ابنه ريجنت يستلم زمام الحكم منذ عام 1811م إلى 1821م
لكن هذا لم يكن كافياً.. فقد ثار الناس في أمريكا الشمالية وطالبوا بالاستقلال عن بريطانيا وعن ملكها الحيوان الهمجي إلى أن نالت تلك المستعمرة استقلالها بالفعل.. لذا نستطيع القول بلا مبالغة إن أمريكا كانت ستظل مستعمرة بريطانية إلى يومنا هذا لولا أسطورة الرجل الذئب .
تابع قراءة بقية الموضوع »»»

ولادة عجيبة.. حيوان بجسم ماعز ورأس إنسان




أشار تقرير لولادة جدي في زيمبابوي بوجه له ملامح بشرية وجسد ماعز.
وأوردت صحيفة "زيمبابوي غارديان" أن "المسخ" له رأس كبير يشابه رأس طفل مشوه وعنق كالإنسان وجسد ماعز بأربعة أرجل وذيل، لفظ أنفاسه بعد ساعات قليلة من ولادته.
وقال سكان قرية "غويرو الأدنى" إن ملامح المخلوق البشعة أخافت كلاب القرية حتى من الاقتراب منه
.
وقام الأهالي بحرق جثته مخافة أن يكون مخلوقاً "شيطانياً"، حسب التقرير.
وقال صاحب العنزة التي وضعت "المسخ"، عقب إبلاغ الشرطة: إنها أول مرة تضع فيها عنزتي مثل هذا الشئ.. لدي 15 عنزة، معظمها من سلالة هذه الأم وغالباً ما تضع توأم."
ونقلت الصحيفة إصرار وزير المناطق الوسطى والوزير المقيم، جيسون ماشايا، على أن المخلوق "هجين" ثمرة تزاوج مع البشر."
وأضاف صارخاً:" هذه حادثة مفجعة.. إنها أول مرة أرى فيها مثل هذا الشيء الشيطاني.. الأمر محرج.. فالرأس لرجل وبقية الجسم لماعز.. هذ دليل على ضلوع البشر.. قوى شيطانية جعلت هذا الشخص يفقد السيطرة على نفسه."
وتابع: "نسمع أحياناً عن حوادث ممارسة الجنس مع حيوانات إلا أنها أول مرة نرى فيها نتاج هذا العمل ويحمل ملامح بشرية"، حسب ما ذكرته الصحيفة.
وزخرت الأساطير الإغريقية والرومانية القديمة بحيوانات "هجينة" نصف إنسان ونصف ماعز، عرفت بـ "فونس" و"سايرز".
وجاءت ولادة "المسخ" بعد أقل من أسبوعين من العثور على مخلوف غريب في بنما.
وذكرت تقارير من بنما، إن مجموعة من الشباب لاحظت الكائن الغريب وهو يزحف خارجاً من أحد الكهوف الكائنة في بلدة "سيرو آزول" شمالي "بنما سيتي."
ودب الذعر بين المجموعة عندما أخذ "الوحش" في الزحف نحوهم، وانهالوا عليه ضرباً بالعصي حتى الموت وألقوه داخل بركة مياه.
تابع قراءة بقية الموضوع »»»

دمية حية..تأكل تشرب..مزيج جينات بشرية وحيوانية




تساؤلات عديدة فرضت نفسها على ألسنة العامة بعد أن أثار حفيظتهم
الإعلان عن إحدى لعب الأطفال بالأسواق الكندية،
وهي عبارة عن دمية تم تصنيعها بكندا وإنتاجها بواسطة
مزج جينات بشرية وحيوانية تشبه مسخاً للكائن الحي
يتغذى ويبكي ويتألم مثله مثل اي كائن آخر، فهي تتنفس
ولها أوعية دموية وقلب ينبض وعظام تتحرك وتنزف
إذا جُرحت وتموت إن اساء مستخدموها معاملتها.

خوفا من تداول اللعبة بالأسواق العربية حذرت بعض دول المنطقة
من تداول مثل هذه الألعاب بأسواقها متخذة تدابيرها الخاصة
في ذلك بعد أن أكدت بعض المنظمات والهيئات الاسلامية
تحريم تصنيع وتداول مثل هذه الألعاب، فيما أكد مصدر
مطلع بالدولة عدم تداول اللعبة المذكورة بالبلاد لعدم دخولها أصلا.




كانت الشركة المصنعة قد أعلنت على موقعها الالكتروني عن خصائص اللعبة
التي أطلقت عليها اسم “جين بيت” مؤكدة أنها مزج بين جينات بشرية
وحيوانية وأن اللعبة منها نوعان، الأول يعيش لمدة عام والآخر
لمدة ثلاثة أعوام تستطيع خلال تلك المدة التفاعل بشكل كبير مع
مستخدميها بجانب انها مزودة بمؤشر لقياس ضربات القلب يقوم
باستعراض حالة القلب ومدى كفاءته وتحويلها إلى أرقام محددة
كل رقم يشير إلى كفاءة جزء من أجزاء القلب. بجانب ذلك
استطاعت الشركة المنتجة استخدام الهندسة البيولوجية
وألوان جينية لتغيير بعض الخصائص الشخصية لكل نوع
من هذه اللعبة حسب لونه، فاللون الأحمر يشير لكون اللعبة
أكثر عدوانية وصرامة أما الأخضر فيشير لهدوء واستقرار
الحالة المزاجية للعبة

بجانب ذلك تحتوي اللعبة على
أنابيب تغذية تتصل بعبوة طعام ملحقة بحقيبة محمولة
داخلها وضعت خصيصا لتوفير التغذية المطلوبة لها بهدف
إبقائها سليمة ونائمة، خاصة عند وضعها على أرفف
المحال التجارية وعلى الرغم من ذلك فهي لا تخرج فضلات



وأمام هذه الكائنات البيولوجية التي امتلكت جميع صفات الكائنات الحية
عدا التكاثر حذرت دائرة الشؤون الاسلامية والعمل الخيري بدبي
من تداول مثل هذه الألعاب واعتبرتها خروجا عن صحيح الدين الاسلامي
وسائر الاديان وانتهاكا لحقوق الإنسان، ورفض مفتي
الدائرة الشيخ علي مشاعل مسألة الاستنساخ أصلا،
مؤكدا تحريم جميع الأديان لكل ما صنع من مزج جينات بشرية و
حيوانية وهذا الاختراع يعد إفساداً للبشرية والحياة.





ومن جانبه حذر الدكتور أحمد الكبيسي من
استخدام مثل هذه الدمية لما لها من اثر سيئ على مستخدميها.

فيما أكد الشيخ عبد العليم أبو ليلة من الدائرة أن كل المحاولات التي
تشير إلى منافسة الخالق وقدرة الله المطلقة وتفرده ما هي إلا حلقة
في سلسلة يريد بها الضالون تشكيك المسلمين في عقيدتهم
لأن الله هو القادر وحده دون غيره على ان يخلق الخلق من العدم
ومن هنا كان تحدي الخالق بقوله تعالى “هذا خلق الله فأروني
ماذا خلق الذين من دونه”.

يذكر انه تم تصنيع اول نموذج مشابه لهذه الكائنات البيولوجية ازاء
القيام بعملية هندسة حيوية في غاية التعقيد أطلق عليها
اسم الحقن المجهري أو القذف الكهربائي حيث أجريت هذه
العملية داخل معامل طبية يتم فيها جمع الحمض النووي لسلالات
حية مختلفة في كائن واحد.
تابع قراءة بقية الموضوع »»»

مخلوق غريب.. بسبب علاقة جنسية بين الكلب والإنسان

في صباح يوم الخميس
استيقظ سكان مدينة مومباسا على امر مدهش وغريب
وهو ولادة انثـى الكلب خمسة جراء
من بينها مولود من سمات البشر.



كانت قدميه ويديه تشبه لحد ما اطراف البشر



(وفقا لرواية لطبيب بيطري ان هذا العمل ربما كان نوعا من الشذوذ
بسبب علاقة جنسية بين الانسان والكلب)



!!




اعوذ بالله





اهذه ما يقال عنها الحريــه ؟؟؟



00اللهم لاتؤاخدنا بما فعل السفهاء منا والطف بنا ياكريم00






اخليكم مع الصور


تابع قراءة بقية الموضوع »»»

عمرها 13 سنة وتبدو إبنة 50 عاماً !!! "صور"

سوء الحظ جعل هذه الطفلة ترث مرض نادر جدا يصيب الانسجة الدهنية تحت الجلد ويجعلها تنقبض رغم ان الجلد يواصل نموه الطبيعي

والآن هذه الطفلة مضطرة على التعايش مع وضعها الصعب ومرضها النادر الذي يصيب 2000 شخص فقط في العالم باسره.





زارا هارشون ، فتاة تعيش جيل أكبر من سنها بثلاثة أضعاف
. تعيش فيروثرهام ، شمال انجلترا ، مع والدتها

التي ورثت منها مرضًا نادرًا في اضطراب الجينات يسمى

"Lipodystrophy"

فهي تبلغ من العمر 13 سنةفقط ولكنها تبدو ابنة 50 عامًا.







والدتها بولارد (41عاما) لديها نفس المرض أيضاً تعلق على الموضوع بغضب وتقول



"أنا آسفة لإنجابي اياها .. فأنا أعرف كم من الصعب ان تعيش حياة الشباب التي هيّ فيها الآن"
إعتقدت أن جميع أبنائها لن يعانوا ما عانت ، إلا أن زارا قد أتت لتكسر هذه القاعدة .



اصدقائها في المدرسة لم يتقبلوا وجودها وعاملوها بقسوة ونبذوها لمظهرها الذي يوحي بأنها ابنة 50عاماً
ولذا اضطرت امها أن تبعدها عن المدرسة .

هذا المرض النادر يمنع الجلد من افراز الدهنيات لذا فالجلد ينكمش ويهرم بسرعة.
تابع قراءة بقية الموضوع »»»

اغرب مولوده بالعالم ...




بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


هذا صوره نقلتها من احدى المنتديات

صوره غريبه جدا والله اعلم عن مدى صحتها

لكن الله عز وجل قادر على كل شي

إليكم الصور


















تابع قراءة بقية الموضوع »»»

اليس كيلتر


في غياهب صفحات ارشيف القرن الرابع ترقد قصة امرأة حسناء ثرية ، ربما تعود بأصلها الى نورمان الانغوليين ، عاشت في بلدة (كليكيني ) في ايرلنده ، و تزوجت ثلاثة رجال على التوالي . و كادت تفقد زوجها الرابع ، انها من اسوأ فتيات زمانها

لم تكن السيدة اليس معروفة بين جيرانها بثرائها بقدر ما كانت معروفة بأفعالها الدنيئة و بغطرستها .

دارت شائعات تقول بممارستها السحر و الشعوذة ، الا ان احدا لم يستطع اثبات ذلك

زوجها الاول (وليام آوت لو ) مدير بنك و صاحب املاك ، مات قبل عام 1302 تزوجت بعد ذلك من ادم لي بلاند من كالان و الذي لفظ انفاسة الاخيرة عام 1311 و تلاه ( ريتشارددي الي ) و الذي انتقل الى بارئة بسرعه خاطفه .

اثنان من ازواجها كانا ارملين و لهما اولاد و قد فقدوا ميراثهم عندما تركوه السيدة اليس و حتى حينما راودتهم الشكوك حولها لم يتفوهوا بكلمة واحدة

و عندما اصيب (سيرجون لي بير ) زوجها الرابع بمرض عضال جعل اظافره تسقط من اصابعه و جعل شعره يسقط في قبضة يده ، ساور الشك الاولاد بأن آباءهم جميعا ماتوا بأمراض غريبة متشابهه الاعراض

لم يُلقٍِ السيد (جون ) المغرم بزوجته بالا لما يقال له ، و لكن بعد ان بدأت احدى الخادمات تقذفة بملاحظات و تلميحات لا يمكن تجاهلها عرف جون ان الوقت قد حان ليتصرف .

طلب من زوجته مفاتيح غرفتها فأبت اعطاءه اياها ، نزعها بالقوة من حزامها بعد شجار عنيف و سرعان ما كشف له البحث عن عدد من الصناديق و العلب محكمة الاغلاق ، بعد فتحها بالقوة وجد الرجل المسحور كل ما كان يحتاجة ليثبت زوجته من ممارسي السحر و الشعوذة جمع الزوج المساحيق العجيبة كلها و القوارير و الادوات القمية ، و رقائق الخبز العجيب الذي نقش عليه اسم ابليس ثم ارسلها جميعا الى اسقف (اوزوري) ثبت ان هذا المطران الذي يدعى ( ريتشاردد دوري ليدريد ) شخص لا يستهان به فهو مولع بالقبض غلى كل من مارس الشعوذة بالاضافة الى ولعه بالغنى و الثراء و ادرك انه في حال القاء القبض على السيدة اليس فسوف تضع الكنيسة على اموالها

بعد البحث و التقصي وجه اليها المطران تهمة ممارسة السحر و امر باعتقالها مع احد عشر شخصا من مساعديها ، بما فيهم ابنها (وليام آت لو ) مع خادمتها الشخصية (ابتيرونيلادي ميث)

تضمن الاتهام الذي وجهه اليها المطران سبع قضايا مرعبة افزعت سكان (كيلكيني ) الذين ملأ الخوف قلوبهم ، اتضح ان اليس اعتادت مغادرة المنزل تحت جنح الظلام لتعقد اجتماعها مع شركائها في الكنائس ، حيث يسخرون من المقدسات الدينية ، و يقومون بشعائر و طقوس مرعبه ، فتذبح للاضحية حيوانات ما زالت على قيد الحياه ، و تقدم قرابين للشيطان ، ثم تنزع اطرافها الواحد تلو الواخر و توزع عند تقاطع الطرقات ، لقد امتلكت خبره واسعه في صناعه المراهم و التعاويذ من مكونات شنيعه مثل شعر المجرمين الذين تم اعدامهم ، و من اظافر اصابع الرجال الموتى و من احشاء الحيوانات و الديدان و الاعشاب السامة ، و من لحوم المواليد الذين ماتوا فبل تعميدهم تجمع هذه الاشياء و يتم غليها -حسب اقوالها - في جمجمة لص ضرب عنقة و من ضمن التهم التي وجهت اليها ايضا تهمة اقامة علاقة غير شرعية و غامضة مع عفريت يدعى روبرت ارتيسون و الذي كان يظهر احيانا بهيئة قط ضخمة او وحش اشعث ، و تارة يتنكر كأمير اسود بصحبة مرافقين طويليين بيد كل منهما صولجان ، كما ذكرت الخادمة ان للسيدة علاقات جنسية مع ذاك الشبح

ترى ما هيه هذا المخلوق ؟؟؟

و تحت تأثير اعمال السحر و الشعوذة اعتقد انه مخلوق خرافي اما في الواقع فربما كان صديقا من بلدة او قرية اخرى حاول الاسقف جاهدا القبض عليه بيد انه لم ينجح في ذلك مطلقا و قد دارت الشائعات حول كونه رجلا مثقفا او نبيلا ، اذ لا يمكن لفلاح ان يمتلك الذكاء و الفطنه و الحنكة ليهرب من استخبارات اوزةري مدة طويلة .... سرعان ما اتضح بعد ذلك مسرولية اليس عن تسمم ازوجاجها السابقين و عن حالة المتردية لزوجها الرابع ، اذ اعماها طلبها للمال و حبها له عن كل شي ، لم تكن اي ولاء حقيقي في حياتها الا لابنها (وليام اوت لو) الذي ارتضى مهنتها الشيطانية و وافق عليها . و اعتادت امه اليس على مقشة عبر لطرقات كيلكني وقت غياب الشمس ثم نفض الغبار و الاوساخ على باب منزلة مرددة : ( الى منزل وليام ابني اجتمعي يا ثروات كيلكني )...

كان يكفي للمطران تهمة واحدة ليقبض على السيدة اليس و تهمة اخرى لزجها في السجن ، غير ان العقبات واجهت الاسقف من كل مكان ، فحتى ذلك كان السحر و الشعوذة امر لا يقع تحت سلطة القانون ، و هو خارج عن نظاق السلطة القضائية للكنائس . لذلك كان على المطران ان يطلب من السيد القاضي القضاة في ايلندا ليصدر امرا لاعتقالها ، و لسوء الحظ كان قاضي القضاه هذا قريب روجر أوت لو زوجها الاول فقام بدعمها ...

تبني مطران الامر بيده و ارسل مندوبين لتمثل امام محكمة الاساقفه ، رفضت اليس قبول ذلك لان محكمة الكنيسة غير مفوضة في قضايا كهذه ، و لكن جلسة المحكمة عقدت و تقرر فيها ادانه اليس كنيسيا ....

انتقم مساندوها بوضع المطران في لسجن في قلعه كيلكني كدة ثمانية عشر يوما و قد اتهمته ببرود بمحكمة مدنية بانفصام الشخصية في الوقت الذي كان يغلي من الغضب ..

كل ذلك ادى الي تقوية عزم مطران لينتقم من الفتاه في النهاية مع مرور الوقت طلب منه ان يترك المحاكم امدنية التي سبق و اصدر امرا فيها بوجوب اعتقالها و اخيرا و بعد ان واجهه انواع العقوبات كافة صدر الامر باعتقال السيدة اليس ، بيد ان الامر جاء بعد فوات الاوان فقد تمكنت الفتاه من الهرب الى انجلترا بمساعده بعض اصدقائها الارستقراطيين بعد ان جمعت مجوهراتها و عاشت هناك بقية حياتها ..

و هكذا اصبحت قضية اليس كيلتر علامة مميزة لايرندا ليس فقط لانها الاولى من نوعها ، و لكن لان القرن الرابع عشر عرف هذه الفتاه قواعد السحر و تعليماته لقرون تلت
تابع قراءة بقية الموضوع »»»

لافويزن


ملكة الشعوذة في فرنسا خلال حكم الملك لويس الرابع عشر تدعى (كاثرين ديشيز لافويزن ) و تدعى اختصارا (لافويزن ) شاع بين الناس ان احدى اشهر نساء العصر المدام (دي مونتيسابان ) خليلة الملك طلبت مساعدتها عن طريق الفرن الاسود . كانت ترى ان لها قوى لا تقهر فلا شيء محال امامها ، و لن يقجر على استيعاب جبروتها سوى الله

و عندما كادت مساوء اعمالها الشيطانية تصل الى الملك ذاته طلبتها العدالة في حملة تطهير واسعه شملت نصف السحرة في باريس و نشرت من الفضائح ما لامس اعلى المستويات

لافويزن امرأة قصيرة ممتلئة القوام مقبولة الشكل ، قيل انها ورثت قواها من والدتها التي مارست السحر و الشعوذة و اصبحت شهيرة جدا لدرجة جعلت الامبراطور اوستريا و ملك انكلترا يطلبون نصحها

عاشت في فيلا انيقة في باريس مدعية ان عملها شريف و كانت عرفاة اجادت النظر في الكرة الزجاجية كما اجادت قراءة الكف بالموازنه مع تعابير الوجه ، اذ يصعب اخفاء مشاعر القلق و الحب حضرت جرعات للحب و مساحيق السعادة باعته ضمن لفائف "الحرير " و "التفتا" و اعدت وصفات من الحشائش لاجهاض الحمل غير المرغوب به ، كما وضعت الميراث للعشاق و الازواج ، و كما تقول انها نقلت معارفها الى الانائب الاسقفي العام في باريس و الى اساتذة عديدة في السوربون بعد ان طلبوا منها الحضور ليسألوها بعض الاسئلة عن علم التنجيم . و اضافت قائلة لم يروا فيما قلته ما يوجب الانتقاد و الحقيقة ان ما قالته حدث فعلا ، و كم سعدت بكونها ملكة السحر المكرس للشر في باريس .

لم يكن بالامكان موازنه احد بها سوى عدوها (لابوس ) ، كانت اولا تبحث عن زبائنها بين عامة الشعب ، و استفحل طموحها مع ازدياد شهرتها ، و غدت على اتصال مع المجتمع الراقي و البلاط الملكي . لم تتحل بأيه كوابح اخلاقية ، و كم من شخص رفيع المستوى ابدى استعداده لبيع اي شي مقابل التخلص من عدوه او ليحد من شأن خصومه و ذللك للمحافضة على دوام قوتهم و نفوذهم

كا ن السم اختصاصها و قد حظيت بخدمة اثنتين من النساء اللواتي اظهرن عبقرية لا توصف فيما يتعلق بإعطاء الوصفات ، و قمن بمنحها سبعا و خمسين وصفة سم مختلفة ، تمكنت من خلالها تطوير مئات الانواع الاخرى تأكدت من اختلاف الاعراض الظاهرة على كل مريض من خلال تنويع الجرعات القاتلة لزبائنها ، و هذا يعني استحالة تحديد نموذج الموت و تتبع الفاعل من قبل المسؤولين للوصول اليها

حاولت بحذر شديد و مرات عدة التخلص من زوجها تاجر المجوهرات ، بعد ان اتخذت عشيقا جديدا و هو لص مغمور يدعى ( لي ساغ ) لكن محاولاتها جميعا باءت بالفشل اذ كانت خادمة لافويزن (مارغوت ) حليفة له . كانت الاطباق المسمومة توضع له على الطاولة و قد انقذته تلك الخادمة مرة عندما وكزت مرفقه حالما رفع اناء الحساء الى شفتيه . اعطته مرة اخرى جرعه سامة ظهر مفعولها لحد ما ... يتبع

و تركته يعاني الرعاف الدائم من انفه مع الحازوقة ، و كان اصديقاؤها المقربون يلقون عليها تحية الصباح قائلين : " صباح الخير مدام " كيف حال زوجك الم يمت بعد ؟؟!!

و اكثر ما يثير البغض و الاشمئزاز فيما يحصل في الفيلا فهو القداس الذي تهئ له القس و الرداء الكهنوتي و الاضحية ، و كانت تردتدي من اجل تلك الاحتفالات رداء مصمما و مطرزا خصوصا لهذا الغرض ، و هذا قد اعترفت في محاكمتها انها تحتفظ بفرن في حديقتها تلقي فيه جثث المئات من الاجنه و الصغار و حديثي الولاده و الاجنه المجهضة التي استعملتها في طقوسها ، و اعتادت لافويزون نشر رماد الجثث في حديقتها

حدث في عام 1679 ان وزير الحربية بعث للملك رساله سرية قال فيها ان المرأة تدعى لافويزن قد ازدادت ثرثرتها ، اذ فضحت صراحة شأن السيدتين دي فيفوني و دي لاموت حين سألتاها عن طريقة تمكنهما من التخلص من زوجيهما ، ثم تسأل عمن ستسلط لسانها في المرة القادمة يا ترى ؟؟

اصبح البلاط في هياج و اططراب حينما اصر الملك على وجوب الوصول لحل لمسألة السم تلك ، بغض النظر عن رتبة القائم بتلك المهمة او عن جنسه او عن مركزة

كان الاسم الذي افزعه هي المدام (دي فيفوني) قريبة المدام دي مونتسبان ) التي تربطه بها علاقة حميمة في البلاط

اعتقلت لا فويزن مع شركائها ضمن حملة التطهير التي امر بها الملك لعاصمته ، اما لي ساغ الذي استبدلته لافويزن بعشيق اخر يدعى لاتيور فقد اذاع اسرارها كلها ، تمت الاشارة الى الكثير من اسماء الاستقراطيين الذين تعاملوا مع السحر ، بيد ان لافويزن لم تعلق او تقل شيئا عن المدام (دي مونتي سبان ) او عن ايه مساعده قدمتها لها ، كان لي ساغ هو الذي افشى اسمها تحت الاستجواب المؤلم كما ادلى بطلب عشيقة الملك مساعدة لافويزن حين احست انه سيفلت من يدها و بالاضافة للجرعات التي اعطتها اياها لتثير اهتمام الملك ، كانت لها يد في طقوس لي فويزن الدينية

نقل رئيس الشرطة نيكولاس دي لارينية للملك صورة حقيقية عما كان يجري في الخفاء و الخوف يتملكه ، فأمر لويس بضرورة نقل الوثائق المتعلقة بمدام دي مونتي سبان الية مباشرة ، ثم قام بإحراق دليل التجريم و الادانة بيده ، و نادرا ما تحدث مع السيدة الاخرى ، و لم يكن يعلم ان نسخ الادلة نفسها كانت في حوزة الشرطة

كمحاولة اخيرة احتجت لافويزن ان الادوية الموجودة في منزلها كلها كانت مطهرات للاستعمال الشخصي ، بينما تعللت باستخدام الفرن الموجود في الحديقة لخبز طعامها ، و لكن عندما اقتحم رجال الشرطة المكان وجدوا ما يشبه معملا صغيرا لصناعه السموم و مخزنا للشمع الاسود و نسخا عديدة عن عقيدة ابليس ، مع مجموعه من التماثيل الشمعية الصغيرة التي تتنصب بالابر و الدبابيس

تم احراف لافوزية حية عقوبة لها على اخطائها ، بقيت في النهاية مصرة على خطئها و قد دفعت بالصليب امامها حين تعالت ألسنه اللهب بجانبها .
تابع قراءة بقية الموضوع »»»

قصة مخيفة!!!!

العانس ( هنة بيزويك ) ماتت
منذ أكثر من مئتي عام ، وقد تم تحنيط جسدها بعد موتها ورقد بسلام أما
روحها فلم يقدر لها أن ترقد بسلام إذ داومت هذه الروح على زيارة مصنع كبير
أقيم في نفس المكان الذي كان منزلها مقاما عليه

ماهي قصة هذه العانس ؟ تملك ( هنة ) منزلا كبيرا مع حدائق غناء قرب مانشستر ، وكانت حياتها تسير على وتيرة واحدة إلى أن سمعت في
عام 1745 أن أمير اسكوتلندا ينوي غزو انكلترا فخافت وقررت أن تخبىء ثروتها وكان هكذا إذ أخفت ثروتها طيلة أيام حياتها الباقية

وإضافة إلى خوفها على ثروتها كان يمتلكها هاجس آخر وهو أن تدفن حية وذلك
الهاجس سببه ما حدث لأخيها سابقا من حيث أنه مرض مرة مرضا شديدا ولم يعد
يتحرك وبعد فحصه من قبل الطبيب أفاد هذا بأن الأخ ميت فتم وضعه في كفن
وضمن تابوت وسمح لأصدقائه وأقربائه أن يلقوا عليه نظرة الوداع ولكن فجأة
أثناء ذلك تحرك الأخ وتبين أنه غير ميت بعد ، وأعيد بعد ذلك إلى فراشه
ليتابع مرضه

ماتت هنة في عام 1768 دون أن تفشي سر مكان ثروتها الدفينة ، وبسبب ما حدث
أوصت بمنزلها وأراضيها للطبيب ( شارلز وايت ) على شرط أن يقوم بتحنيطها
ويحفظها في مكان أمين ( يحفظ جسمها طبعا ) فوق الأرض وليس تحتها ، وأخيرا
وهو الأغرب أوصت ولسبب مجهول بأن يجب أن ينقل جسدها كل 21 عاما من مكان
حفظه فوق الأرض إلى مكان آخر وتكرر العملية بشكل دوري كل 21 عاما
تم عمل ذلك لجسد العجوز ( هنة ) فقد تم تغطية جسمها بالقار لمنع الهواء
والرطوبة إضافة إلى لف الجسم بالضمادات القماشية السميكة وقد ترك وجهها
مكشوفا حسب رغبتها . وقام الطبيب الشاب بعدها بحفظ الجسم في منزل في
مانشستر إلى أن توفي فتم نقل الجسد المحنط إلى متحف المدينة حيث أصبح يجذب
الجميع ليروه

بقي منزلها سنوات طويلة دون أن يسكنه غير شبحها كما يروي الناس ثم اشتراه
أحد الأشخاص وقام بتجديده وتقسيمه إلى شقق وأجرها لعمال حلج الأقطان الذين
اعتادوا لاحقا على رؤية شبحها يتحرك ويهيم ووجهها موجه نحو الأرض أثناء
مسيرها كأنما هي مستغرقة في التفكير

وكان في سلوكها غرابة خاصة من حيث أنها كانت تمعن النظر وتبقى عند عمود
حجري يجاور بيت أحد عمال النسيج ويظهر من سلوكها أنها لا تريد مغادرة تلك
النقطة ، وفي أحد الأيام قرر عامل النسيج أن يخلع العمود الحجيري لتثبيت
نول جديد وفوجىء بوجود كمية من الذهب وعرف هو عندها بأنه قد وجد جزءا من
ثروة ( هنة ) وبعد ذلك الحادث

أصبحت حركات هنة غريبة فكانت تظهر وكأنها غاضبة ومنذرة بالخطر ، وقال البعض أنهم رأوا ضوءا أزرق يشع في عينيها
شاهد البعض هنة بعد ذلك لوقت طويل وهي تدخل الاسطبل ليلا وتحدث ضجيجا هناك
لكن لم يجرؤ أحد على اللحاق بها ليلا إلى هناك ، واعتقد البعض أنه ربما
كانت باقي الثروة في الإسطبل ولكن لم يجد أحد شيئا ، وبعد فترة تم هدم
المنزل وبني مصنع في مكان المنزل وظن الناس أن ذلك سيكون نهاية الموضوع
ولكن بعد فترة أدعى بعض العمال بأنهم شاهدوا طيف شبح يشبه هنة يجول في
المصنع ولكن في فترات متباعدة وماتت القصة بعد ذلك

وأخيرا وبعد مئة عام على موتها وبعد أن أصبح المتحف مكتظا بالتحف
والعاديات وخاصة أنه يوجد الكثير مما أتى بعد ذلك وأصبح له أهمية أكثر من
الموجود سابقا في المتحف

اجتمع مجلس المدينة وقرر أن مئة عام فوق الأرض تكفي ( هنة ) وتم دفنها بعد ذلك في 22 تموز 1868 في مقبرة المدينة

بعد ذلك بقترة ادعى بعض الأشخاص أنهم شاهدوا شبحها يلبس الثوب الحريري
الأسود والقبعة البيضاء يطوف حول منزلها ويحوم خاصة حول الاسطبل وبعضهم
يروي أنه شاهد الاسطبل يتوهج كأنما هو يحترق دون وجود أي أثر لنار أو حري
تابع قراءة بقية الموضوع »»»

أساطير مثيرة، وخرافات مخيفة تحوم حوله


عالم الكهوف عالم غريب بسبب عوامل عدة منها تكوينها الغريب وما ينسج حولها من الخرافات وما يحكى عنها من الأساطير المثيرة والمخيفة والمشوقة والتي تجعل المستمع يعيش في عالم آخر أثناء سردها وكهف (غار الحباشي) أحد المواقع والمعالم التي تنسج حولها الخرافات والأساطير التي تشد السامع وتجعله شغوفاً على زيارة هذا الموقع الغريب الذي يقع في وسط الحرة على بعد 50كم شرق جنوب محافظة تربة "مجلة الجزيرة" قامت بزيارة الموقع لتوضيح الصورة الكاملة للقراء الأعزاء من خلال التحقيق التالي:
يتميز كهف الحباشي بتكوينه الغريب والذي ينقسم إلى قسمين القسم الأول عبارة عن حفرة دائرية وسط صخور الحرة يتراوح قطرها من 12م إلى 14م وعمقها يتراوح من 6إلى 8م والقسم الثاني يبدأ في الجزء السفلي من الحفرة الدائرية وفي جهتها الشرقية حيث توجد فتحات الغار الواسعة التي يمكن ان يسير فيها الإنسان بكل يسر وسهولة بسبب تدرجه من أعلى إلى أسفل والتي جعلت الدخول إلى الغار سهلاً ولايحتاج إلى الاستعانة بالحبال أو سلالم أثناء النزول داخله وتنتشر على جوانب فتحات الغار وفي وسط الحفرة مجموعة من الأشجار المختلفة الغريبة ودائمة الخضرة.
دخول الكهف يعتبر مخاطرة
حاول المئات من سكان المنطقة من البدو وكثير من مرتادي الموقع من السياح دخول الغار بشتى الطرق ولم تفلح محاولاتهم التي قاموا بها بسبب الأخطار التي تهدد حياتهم مثل الاختناق داخل الكهف بسبب انعدام الأوكسجين داخله وكذلك الظلام الدامس الذي يتعرضون بسببه للسعات الحشرات والزواحف السامة كما يوجد به أعداد كبيرة من السباع الخطرة مثل الذئاب والضباع والثعالب.
بعض الأساطير التي نُسجت عن الكهف
وعن الأساطير التي تُنسج حول الكهف والتي قد تصدق أو لا تصدق تحدث للجزيرة المواطن: فيحان بن حسين البقمي والذي يبلغ من العمر 80 عاما قائلاً: انني أعرف غار الحباشي منذ طفولتي حيث تضاربت الأقوال حوله بسبب جهل جميع المواطنين بمحتواه من الداخل لأنهم لم يدخلوا إليه بسبب تحذير الناس من مغبة الدخول فيه وقيل في ذات يوم ان أحد أبناء البادية تجاهل التحذيرات وقام بالدخول فيه وعندما وصل إلى الممرين المظلمين لم يستطع تحديد وجهته وسلك طريقاً غير طريق العودة ليدخل داخل الكهف ويختفي أكثر من 20 يوماً ليخرج فجأة من مخرج آخر يبعد عن فتحة الكهف 19كم بعد ان أيقن الجميع أنه قد توفي داخل الكهف وقيل ان هذا الشخص خرج مصابا بالبهاق (البرص) وقال: إن هذا الشخص تغلب على الجوع والعطش طول فترة بقائه من خلال مايتناوله من الأعشاب الموجودة داخل الكهف ويشرب من المياه التي بداخل الكهف.
تجربة ومغامرة
وعن المغامرة التي قام بها العديد من محبي الاستطلاع تحدث للجزيرة الباحث والمؤرخ الاستاذ: محمد بن ماجد بن غنام مؤلف كتاب "أجزاع تربة" عن مخاطرته مع الكهف ودهاليزه وقال إنه حاول كشف بعض أسرار هذا الموقع العجيب وقال لقد قمت بتجهيز جميع احتياجاتي اللازمة أنا وأحد الزملاء للمغامرة مثل الحبال والمصباح اليدوي الذي نستخدمه للسير في الظلام ثم قمنا بالدخول مع الفتحة الخارجية وسرنا داخل الكهف شديد الظلمة مايقارب 50م على ضوء المصباح وبعد الخمسين مترا الأولى التي قطعناها رأينا حائطاً قسم الفتحة إلى ممرين كبيرين أحدهما يتجه جنوباً والآخر شرقاً يتراوح قطر الواحد من 3م إلى 5م وبعد التشاور سلكنا الممر الشرقي الذي سرنا به مسافة 5 أمتار فقط ولم نتمكن بعدها من المواصلة بسبب عدم تمكننا من تمييز أي معلم أمامنا لضعف الإضاءة التي أخذت في الانخفاض تدريجياً حتى كادت أن تختفي بسبب بعض العوامل الموجودة داخل الكهف والتي أعتقد انها أدخنة أو غازات والتي بسببها حدث لنا ضيق في التنفس كدنا أن نختنق بسببها مما جعلنا نقرر العودة حفاظاً على أرواحنا.
لقطات من الجولة
رغم الصعوبات التي واجهناها في الرحلة إلا إننا استطعنا أخذ مجموعة من الصور للموقع، عثرنا على مجموعة كبيرة من العظام التي من المحتمل أنها جلبت بواسطة الذئاب والضباع، استخدم البدو مقدمة الكهف كملجأ آمن أثناء هطول الأمطار والوقاية من البرد، يوجد بعض العظام البشرية داخل الجزء المظلم من الكهف.
رأي "مجلة الجزيرة"
من خلال ما وجدناه من معالم حول الكهف اتضح لنا والله أعلم ان الكهف عبارة عن فوهة بركان خامد والدليل على ذلك الصخور المحيطة بفتحته وهي عبارة عن حمم بركانية تحمل نفس الصفات ومميزات الصخور.
العامل الثاني الاختناق الذي يحف بمن يدخل الكهف بانعدام الرؤية بسبب التأثير على شدة الإضاءة مهما بلغت وهذا يدل على وجود أدخنة أو غازات تسبب ذلك.
يحتاج هذا الكهف إلى دراسة كافية وبحث دقيق من قبل الجهات المختصة.
تابع قراءة بقية الموضوع »»»

قصة اشباح قصر البارون بمصر الجديدة ( (حقيقية))!!!!

هو مين البارون إمبان؟
في نهاية القرن التاسع عشر، بالتحديد بعد عدة سنوات من افتتاح قناة السويس، رست على شاطئ القناة سفينة كبيرة قادمة من الهند، وكان على متن هذه السفينة مليونير بلجيكي يدعى "إدوارد إمبان."

كان "إدوارد إمبان" يحمل لقب بارون وقد منحه له ملك فرنسا تقديرا لمجهوداته في إنشاء مترو باريس حيث كان "إمبان" مهندسا متميزا.


وكما كان "إدوارد إمبان" مهندسا نابها، كان أيضا صاحب عقلية اقتصادية فذة، حيث عاد إلى بلاده وأقام عدة مشروعات جلبت له الكثير من الأموال، وكان على رأس تلك المشروعات إنشاؤه بنك بروكسل في بلجيكا.

لم تكن هواية "إدوارد إمبان" الوحيدة هي جمع المال، فقد كان يعشق السفر والترحال باستمرار، ولذلك انطلق بأمواله التي لا تحصى إلى معظم بلدان العالم، طار إلى المكسيك ومنها إلى البرازيل، ومن أمريكا الجنوبية إلى إفريقيا حيث أقام الكثير من المشروعات في الكونغو وحقق ثروة طائلة، ومن قلب القارة السمراء اتجه شرقا إلى بلاد السحر والجمال.... الهند.

وسقط المليونير البلجيكي في غرام الشرق.

عاش "إدوارد إمبان" سنوات طويلة في الهند وعشق الأساطير القديمة حتي كان قراره بالبحث عن مكان تاريخي أقدم ولم يجد أمامه سوى مهد الحضارات القديمة.. أم الدنيا مصر.
وصل البارون "إمبان" إلى القاهرة، ولم تمضِ أيام حتى انطلق سهم الغرام في قلب المليونير البلجيكي.. وعشق الرجل مصر لدرجة الجنون واتخذ قرارا مصيريا بالبقاء في مصر حتى وفاته.. وكتب في وصيته أن يدفن في تراب مصر حتى ولو وافته المنية خارجها!
وكان طبيعيا على من اتخذ مثل هذا القرار أن يبحث له عن مقر إقامة دائم في المكان الذي سقط صريع هواه.. وكان أغرب ما في الأمر هو اختيار البارون "إمبان" لمكان في الصحراء.. بالقرب من القاهرة.
وقع اختيار البارون لهذا المكان باعتباره متاخما للقاهرة وقريبا من السويس.. ولتمتع المكان بصفاء الجو ونقاء الهواء.. وبالتأكيد لم يكن أحد في هذا الزمن يرى ما يراه الاقتصادي البلجيكي ولا يعرف ما يدور داخل رأسه عن المستقبل

بمجرد اختيار المليونير البلجيكي للمكان الذي سيعيش فيه -وهو الطريق الصحراوي شرق القاهرة- عكف البارون "إمبان" على دراسة الطراز المعماري الذي سيشيد به بيته في القاهرة.. ولأن البارون كان مهتما أيضا بفن العمارة فقد اتخذ قرارا بأن يقيم قصرا لا مثيل له في الدنيا كلها.
ولكن بقي اختيار الطراز المعماري مشكلة تؤرق البارون حتى عثر على ضالته المنشودة داخل أحد المعارض الفنية في العاصمة الفرنسية، ففي هذا المعرض وقعت عيناه على تصميم لقصر غاية في الروعة أبدعه فنان فرنسي اسمه "ألكسندر مارسيل".. كان التصميم شديد الجاذبية وكان خليطا رائعا بين فن العمارة الأوروبي وفن العمارة الهندي.


بارون أصيل


ذكر البارون أنه في أثناء إقامته بالهند عندما ألم به مرض شديد كاد يودي بحياته اهتم به الهنود واعتنوا بصحته وأنقذوه من الموت المحقق. وتذكر البارون "إمبان" القرار الذي اتخذه أيامها بعد شفائه بأن يبني أول قصوره الجديدة على الطراز الهندي عرفانا منه بالجميل لأهل هذا البلد.
لم يتردد البارون "إدوارد إمبان" للحظة.. اشترى التصميم من "مارسيل" وعاد به إلى القاهرة، وسلم التصميم لعدد من المهندسين الإيطاليين والبلجيك ليشرعوا في بناء القصر على الربوة العالية التي حددها لهم البارون في صحراء القاهرة.

بعد خمس سنوات.. خرجت التحفة المعمارية من باطن الصحراء.


وطلــــــع تحفة

قصر فخم جملت شرفاته بتماثيل مرمرية على شكل أفيال وبه برج يدور على قاعدة متحركة دورة كاملة كل ساعة ليتيح للجالس به مشاهدة ما حوله في جميع الاتجاهات. والقصر مكون من طابقين وملحق صغير بالقرب منه تعلوه قبة كبيرة، وعلى جدران القصر توجد تماثيل مرمرية رائعة لراقصات من الهند وأفيال لرفع النوافذ المرصعة بقطع صغيرة من الزجاج البلجيكي وفرسان يحملون السيوف وحيوانات أسطورية متكئة على جدرن القصر. واللافت للنظر أنه تم إنشاء القصر بحيث لا تغيب عنه الشمس.


أشباح ليليــــــــــــــة

معظم الأقاويل التي جعلت "قصر البارون" بيتا حقيقيا للرعب تدور حول سماع أصوات لنقل أساس القصر بين حجراته المختلفة في منتصف الليل، والأضواء التي تضيء فجأة في الساحة الخلفية للقصر وتنطفئ فجأة أيضا، وتبلغ درجة تصديق السكان المجاورين للقصر حدا كبيرا، فيصرح بواب إحدى العمارات المواجهة للقصر بأن الأشباح لا تظهر في القصر إلا ليلا، وهي لا تتيح الفرصة لأحد أن يظل داخل القصر مهما كان الثمن.

ويكمل قائلا: إن ما يقال عن وجود الأشباح صحيح، والذي يؤكد ذلك ما حدث في عام 82 حيث شاهد العديد من المارة دخانا ينبعث من غرفة القصر الرئيسية ثم دخل في شباك البرج الرئيسي للقصر، بعدها ظهر وهج نيران ما لبث أن انطفأ وحده دون أن يعمل على إطفائه أحد.




لــــــــيه ؟؟


يظل هذا السؤال مطروحا لدى كل من سمع عن قصر البارون والشائعات التي تنتشر حوله.. لماذا هذا البناء بالذات؟ ربما كانت حياة البارون التعسة هي أحد أهم الأسباب التي زادت من قصص الأرواح التي تناقلها الناس لمائة عام.

فقد ولد البارون "إمبان" بعرج ظاهر في قدميه هذا بالإضافة إلى كونه مريضا بالصرع، وكثيرا ما كانت تنتابه النوبات الصرعية فيقع في حديقة قصره ويطلع عليه الصباح وكلبه يقف بجانبه إلى أن يفيق، فالبارون لفرط صرامته لم يكن يستطيع أحد من الخدم الاقتراب منه إلا بأمره، حتى لو كان ملقى على الأرض فاقد الوعي. ولكن هذا فيما يخص البارون فماذا عن القصر؟


الغرفة المسحورة
السبب في الغموض الذي يحيط بالمنزل أنه يوجد في القصر غرفة حرّم "البارون إمبان" دخولها حتى على ابنته وأخته البارونة "هيلانة" وهي الغرفة الوردية ببدروم القصر، وهذه الغرفة تفتح أبوابها على مدخل السرداب الطويل الممتد لكنيسة البازيليك والتي دفن فيها البارون بعد موته.
ولنتخيل غموض البارون وغموض كل ما يحيطه.. ما علينا سوى أن نحسب المسافة بين قصر البارون وكنيسة البازيليك الواقعة في شارع الأهرام بروكسي



أخت البارون


من الأسباب التي أدت إلى زيادة الغموض هو مقتل أخت "البارون" -البارونة "هيلانة"- بعد سقوطها من شرفة غرفتها الداخلية وقتما كان يدور البارون ببرج القصر ناحية الجنوب، وتوقفت القاعدة عن الدوران في تلك اللحظة بعدما هب البارون لاستطلاع صرخات أخته، وكانت هذه هي الشرارة الأولى لقصص الأشباح التي تخرج من غرفة أخت البارون لغرفته الشخصية. وهو ما جعل القصص الشعبية تشير إلى أن روح البارونة "هيلانة" سخطت من تأخر البارون في إنقاذها، وهو ما عطل تروس دوران البرج الدائر التي لم تدر منذ ذلك الحين حتى موت البارون نفسه عام 1928.

فيما كانت -حسب الأقاويل أيضا- تسمع أصوات مختلفة بعضها شجار وبعضها صراخ للبارون وأخته التي كانت قد ماتت بالفعل ودفنت جثتها في مكان ما بصحراء مصر الجديدة، ومنذ ذلك الحين وأهالي حي مصر الجديدة القدامى يعتقدون أن البارون "إمبان" كان قد نجح بعد وفاة أخته في تحضير روحها للاعتذار عن عدم مبادرته بسرعة إنقاذها بعد سقوطها من غرفتها وربما عدم قبول روح أخته الاعتذار هو الذي أدخله مرحلة اكتئاب فظيعة أدت في النهاية لوفاته.


وبنته كمان

معظمنا سمع عن حكاية "عبدة الشيطان" التي اشتهرت كثيرا في أواخر التسعينيات من القرن الماضي -حوالي عام 97- وذلك عندما اكتشف البوليس ارتياد مجموعة شباب سموا فيما بعد بـ"عبدة الشيطان" لبدروم قصر البارون "إمبان" بمصر الجديدة، لممارسة بعض الطقوس, وقال بعضهم: إن تحالف "بنت البارون مع الشيطان" هو الذي يدعم بشدة طقوسهم هناك، وفيما رأى بعض المراقبين أن قصة "عبدة الشيطان" قصة لم تنشر على حقيقتها، وتظل تفاصيل كثيرة منها مهمة وكذلك فإن ربط قصة "مريام" ابنة البارون "إمبان" بقصة "عبدة الشيطان" لها الكثير من المعاني والدلالات.

واشمعنى مريام؟

"مريام" أصيبت بشلل أطفال بعد ولادتها بفترة، ونظرا لحزم أبيها الشديد وشراسته أحيانا في معاملتها ومعاملة عمتها، أصيبت "مريام" بحالة نفسية معقدة، فكانت تجلس "عندما تنتابها النوبات" لساعات هي الأخرى ببعض غرف السرداب الأسفل بالقصر، وبعد فترة كانت تعود "مريام" لغرفتها وهي متحسنة المزاج، وتقول إنها تكلمت مع صديق لها يريحها كثيرا، وهي القصة التي نسجت فيما بعد أسطورة "عبدة الشيطان".

وبعد مصرع البارونة "هيلانة" كانت تسمع أصوات "أخت" البارون تارة مع البارون نفسه في "بدروم القصر"، وتارة في حديث هادئ إلى حد ما مع "مريام" ابنة البارون في إحدى غرف مدخل السرداب، لكن "مريام" بعد فترة وجدت ملقاة على وجهها وميتة -دون أن يعرف أحد السبب- في بئر مصعد الإفطار المؤدي للدور العلوي والذي كان يتناول فيه البارون طعامه.


حتى البارون

والذي أكد شائعات الأرواح ورسخها في وجدان الناس أنه بعد موت البارون نفسه، تحولت المرايا المجلدة لحوائط الغرفة الوردية أسفل القصر للون الأحمر الذي يكتشف معظم الزوار المتسللين للقصر أنها دماء.

وحين يرجع الكثير من حراس القصر -الذين يترك معظمهم أماكنهم بعد فترة قليلة في الخدمة– سبب وجود الدماء بالحجرة الوردية للخفافيش التي اتخذت من القصر مقرا لها, يصر الكثيرون على أن الخفاش لا يصطدم بالحوائط، وهو ما يجعل القول بأن دماء الغرفة الوردية ظهرت بعد أن استراحت روح البارونة "هيلانة" وابنة البارون "مريام" بعد موت البارون القاسي الذي سبب المعاناة للأسرة كلها



بيت أشباح فريد


أدت هذه العوامل كلها إلى وجود اقتراح لمشروع ينوي ملاك القصر الحصول على موافقة وزارة الثقافة على تنفيذه، ويتضمن هذا المشروع ترميما كاملا للقصر وغرفه، والإبقاء على محتوياته القديمة، مع إضافة مبان جديدة في حديقة القصر الخارجية، خاصة المشروع الجديد، مع تولي شركة عالمية متخصصة في مدن الملاهي وإقامة بيت الأشباح الذي سوف يشمل أيضا السرداب أسفل القصر والذي يبلغ طول طرقه أكثر من 5،2 كيلو متر تنتهي عند حرم كنيسة البازيليك وسط أهم ميادين مصر الجديدة.
وزارة الثقافة من جهتها لم تقدم ردا حول مشروع ملاك القصر في ذلك الوقت، ومع هذا بدأت في الأفق ملامح إنقاذه، بعد أن قررت وزارة الإسكان استرجاعه من ملاكه, وإعادة ترميمه وتحويله إلى متحف قومي برعاية السيدة الأولى "سوزان مبارك


للغموض ثمن


وخلال الأعوام الثلاثين الماضية زادت اهتمامات الكثيرين من المغامرين بمبنى القصر، وبعضهم كان يفضل إقامة حفلات الشواء أعلى برجه الذي كان يدور يوما ما، لذلك ارتبطت سيرة القصر -غير أي مبنى آخر في القاهرة- بكثير من الظروف التي أضافت حوله هالة من الإثارة والغموض وربما هذا ما يفسر ظهور أكثر من كتاب في السوق يتناول "قصة قصر الأشباح الذي كان يملكه البارون إمبان"..
ويفسر أيضا المحاولات المستمرة لشركات الإنتاج الفنية الأجنبية لعرض مبالغ طائلة للدخول إليه وتصوير بعض مشاهد أفلامها في الداخل..
الأكثر إثارة أن معظم ما طلبت الشركات الأجنبية تصويره داخل القصر كانت مشاهد رعب لأفلام تشبه إلى حد كبير "كونت دراكولا" و"مصاص الدماء" الأمر الذي يشير إلى أن قصة "قصر الرعب" لم تقتصر على المصريين فقط بل امتدت إلى العالم أجمع
تابع قراءة بقية الموضوع »»»

جميع الحقوق محفوظة | تصميم وتطوير: بلوجرويب © 2011