الثلاثاء، 21 سبتمبر 2010

5 انسان له خفا جمل


ولد هذا الانسان الغريب سنة 1882 في جنوب سيبيريا

وليس في خلقته شيء شاذ سوى ساقيه فأنهما تشبهان ساقي الجمل له جلد كجلد البعير

وقدماه ممسوختان كالخفين وكذلك يداه ولكنه قاوم ما هو عليه واستمر بالعيش ولم يتوقف عن الحياة

رغم ما مرة به من امور صعبة في حياته من ضحك الناس عليه مرات ومرات خوف الناس منه

ومن كان يلقبه بالشيطان ومن كان يلقبه بالمسخ

وقد تزوج في النهاية ولدت له بنت وكانت ولادتها طبيعية ونجت من حظ ابيها فقط كانت مورثاته غريبة لم تدخل في مورثات البنت

ونجت من التشوه في ابيها


5 comments

21 سبتمبر 2010 11:56 م

يالله ,,
الله له حكمه سبحانه ,, بس يعني الحمدلله انه تزوج وعاش حياته

22 سبتمبر 2010 5:19 ص

سبحان الله في خلقه شؤن

23 سبتمبر 2010 3:07 ص

سبحان الله

احسن حاجه عنده عزيمه والاحسن البنت اللي قدرت واتجوزته

مشكور يا ذئب على الموضوع

23 سبتمبر 2010 6:01 ص

نعم فلا معجزة انه البنت كانت تتقبله وقد تتبعت القصة بشكل جيد وتوجد ظواهر الان من مورثاته بدئت تظهر على الاحفاد الان لكن بشكل قليل وسيتم طرح الموضوع قريبا مع الادلة

غير معرف
9 يناير 2011 6:21 ص

اعتقد الصوره مفبركه

إرسال تعليق

ذئب الظلام

المشاركات الشائعه

 

المشاهدات

المتابعين