مشروع سري افرو كندا وامريكا لليوفو

سري للغاية




عزيزي القارئ قبل البدء بالموضوع هذه تجارب ما زالت قائمة وسرية على اعلى درجة من السرية فلا وكما ذكرنا عن اليوفو سابقا لا يوجد دخان من غير نار ربما تكون حقيقة وربما تكون مزيفة وتوجد شواهد كثيرة لهذا موضوعنا اليوم ربما يجده البعض كشف لكل الحقائق انا اقول له لا اليوفو لم ينتهي دراسته بعد وعلم مستمر وغامض ولكن فعلا توجد تجارب لى انشاء مراكب مثل اليوفو الذي يظهر على الارض لنتابع الموضوع



في عام 1952 ، بدأتشكرة الطائرات أفرو المحدودة ، وهي شركة كندية تقع في مالتون بالقرب من تورونتو ، لوضع فريد من نوعه ، والطائرات المقاتلة القاذفة الأسرع من الصوت التي يمكن أن الاقلاع والهبوط عموديا ، نظام تثبيت السرعة على علو منخفض على وسادة من الهواء (وتسمى أيضا تأثير الأرض) أو الإسراع إلى سرعات عالية على ارتفاعات أعلى.



وقد وافقة الحكومة الكندية على تمويل هذه المشروع. ومع ذلك ، انتهى العقد قبل أن يتم الانتهاء من دراسته والحكومة تخلت عن المشروع المكلف جدا.

وقد تقدمت الشكرة افرو لطلب لأمريكا لتكملت المشروع واصبح المشروع لمصلحة الاميركيين.

في يوليو 1954 ، منحت الحكومة الامريكية أفرو ما يقرب من عقدين بقيمة 2000000 دولار
لمواصلة الدراسة ، وأضاف آخر أفرو 2.5 مليون دولار

وظل هذا البرنامج في كندا ولكن حقيقة من يملكها الآن والتي تسيطر عليها الولايات المتحدة. وقد أطلقت عليه اسم مشروع أفرو نعم ، لكن وزارة الدفاع الأمريكية وصفت انها سلاح نظام 606A.



في عام 1958 ، سيطر الجيش الاميركي وسلاح الجو على المشروع ، ويدعى مركبة فز 9 والمعين عليه ، فز 9AV ('فز ،' الطيران العمودي التجريبية ؛ 'اقتراح مفهوم التاسع ؛ و' '9، مركبات ، 'أفرو). وكان فز - 9AV أفرو Avrocar . وبدا الجيش بدراسة عن سرعة الصوت ، يقومباستطلاع جميع التضاريس ووسيلة النقل للقوات ، والمركبة قابلة للتكيف في الاجواء الوعرة وكانت يمكن أن تحل محل الطائرات الخفيفة وطائرات هليكوبتر للمراقبة.

بدئت التجارب عليها ومحاولة زيادة في سرعتها لانها لم تكن تحلق على علو مرتفع جدا فحاولو انشاء مشروع اخر اسمه افاكار
صورة للمشروع الطبق الثاني


ولكن ظهر المشروع الثاني اظهر فشل في التجربة وكان مشروع افرو افضل منه بكثير من ناحية الارتافع المتوسط ومن ناحية سرعة الطبق اثناء الطيران

وهكذا تم ايقف المشروع الثاني بشكل نهائي وعدم العودة له بعد فشله في الاقلاع بشكل جيد مثل مشروع افرو
وقد تم حفظ الطبق الاول في كندا في مقر شكرة افرو
والثاني في وكالة ناسا والتحفظ على المشروعين للجيش الامريكي باعتباره الممول للمشروعين



وفي نفس الوقت كان هناك مشورع لبريطانيا في انشاء مشروع لطبق طائر يوفو وهذا الموضوع سوف يكون في تدوينة اخرى


التعليقات

. تعليق: Dr/ walaa salah [1 أكتوبر، 2010 3:17 م] [حذف ]

ناس بتفكر صح وعارفه تستفيد ازاي من اي شئ بيحصل

لما بدأت الأطباق والكائنات الفضائيه في الظهور على الأرض بدأوا يفكروا في صنع اشياء مثلها حتى افلامهم مليئه بالمواضيع دي

اما احنا كل اللي عايزينه ان الكائنات دي تيجيي تاخدنا ونعيش معاهم عشان نرتاح من التعب اللي بنشوفه على الارض


مشكوووووووووور ذئب على الموضوع

. تعليق: ذئب الظلام [1 أكتوبر، 2010 3:44 م] [حذف ]

كلامك صحيح Dr/ walaa salah
هذه الناس تريد ان تتطور وتتعلم ونحن العرب نرفض ونستنكر كل شيء غريب وغامض ونقول كذب واكيد من فعلهم وهم يضحكون علينا
والاطباق الطائرة لم تظهر الان بل ظهرت في الماضي البعيد مثلا موضوع كهوف تسالي تم نشره في المدونة سابقا كيف لانسان قبل 2000 عام يعش داخل كهف مظلم يستطيع ان يرسم طبق طائر قادم من الفضاء ويهبط على الارض دون ان يرى هذه الظاهرة بعينه لينقشها على الحجر داخل الكهف هذا دليل على انه الاطباق الطائرة ليست ملفقة او كذبة ثم انهم هم انفسهم يتكلفو مشاريع بملايين الاموال لدراسة ظاهرة لطبق طائر ام ان هذا ايضا من فعلهم سوف نقول
اتمنى ان يعمل عقلنا النائم في يوم من الايام

. تعليق: شقاوي [1 أكتوبر، 2010 10:07 م] [حذف ]

مشكوور اخوي ذئب..
ولكن من قرائتي لبعض مواضيع اليفو ان كل هذه الدراسات والاختبارات ماهي الا معسكرات ومخطتات للجيش الامريكي لئيهام الناس بانها دراسات فضائية ولكن هي خطط لغزو العالم عن طريق الاطباق السريعة والنفاثه واذا قامت الدنيا وقالت هذا من فعل من اتت امريكا وقالت هذه هي الكائنات الفضائية التي كنا ندرسها لعقود من الزمان وتتحجج امريكا بانها سوف تغزو الكائنات وسوف تحاكمها لجرائمها كما اعتدنا من امريكا وتثير حرب عالمية لتدمير الدول الضعيفه وتحتج بان هذا من فعل الفضائين وفي هذا الوقت تقوم امريكا بطلب الدعم من جميع الدول بالمال والنفط وكل شي..
بهدف القضاء التام على كل الدول واولها الاسلامية.
وبالنسبة للمنحوتات التي في الكهوف فهي ايضا من كذب امريكا ولم تثبت كل هذا فقط اعلنت عن وجودها وكم صورة وقفلت عالموضوع..
وشاهد سلسلة القادمون لتتضح لك بعض الاشياء ومغزاهم من عمل اليوفو..

واسف على الائطالة..
وتحيااتي..

. تعليق: ذئب الظلام [2 أكتوبر، 2010 5:06 ص] [حذف ]

اهلا وسهلا اخي شقاوي
كلامك جميل ورائع ربما يكون صحيحا انه من فعل الولايات المتحدة لكن الامر لا يقتصر عليها فقط كما ذكرنا فكثير من المناطق تظهر فيها الاطباق الطائرة
هل يعقل ان تكون قوتهم بلغت تسلل الطوابق الطائرة الى اي دولة دون علمها هذا يعني انهم قادين على تدمير اي شيء وكل شيء متى ارادو هذا نظريتك مخيفة عن ان الامريكين يخططون لحرب شاملة لغزو العالم ورميها تبعيا على الكائنات الفضائية فكرة خطيرة جدا
لكن ايضا الامر لا يقتصر فقط على الاطباق فهناك اجساد لتلك المخلوقات ماذا عساها تكون وهناك امور متضاربة مثلا روسيا وامريكا اعداء لبعضهم البعض
فروسيا سقط اسر بها اطباق واجام من تلك المخلقوات وهي محفوظة عندهم تحت الدرااسة ايضا هل يعقل انهم متفقون على لعبة مشتركة لوهم العالم لاادري
ايضا غموض الاطباق وظهورها منذ زمن قبل حتى معرفت الطائرات العادية الامر فوق المألوف حقا ويحتاج لدراسات معمقة ويجب الحذر كل الحذر وبالنهاية اود شكرك جزيل الشكر على ابداء رأيك الجميل ونقاشك للموضوع والمشاركة الفعالة وتقبل مني فائق احترامي وتقديري

. تعليق: مجهول [11 أكتوبر، 2010 11:13 ص] [حذف ]

مصر فى مهب الريح

فى خلال الثلاثين عاما الماضية تعرضت مصر الى حملة منظمة لنشر ثقافة الهزيمة بين المصريين, فظهرت أمراض اجتماعية خطيرة عانى ومازال يعانى منها خمسة وتسعون بالمئة من هذا الشعب الكادح . فلقد تحولت مصر تدريجيا الى مجتمع الخمسة بالمئه وعدنا بخطى ثابته الى عصر ماقبل الثورة .. بل أسوء بكثير من مرحلة الاقطاع.

1- الانفجار السكانى .. وكيف أنها خدعة فيقولون أننا نتكاثر ولايوجد حل وأنها مشكلة مستعصية عن الحل.
2- مشكلة الدخل القومى .. وكيف يسرقونه ويدعون أن هناك عجزا ولاأمل من خروجنا من مشكلة الديون .
3- مشكلة تعمير مصر والتى يعيش سكانها على 4% من مساحتها.
4 – العدالة الاجتماعية .. وأطفال الشوارع والذين يملكون كل شىء .
5 – ضرورة الاتحاد مع السودان لتوفير الغذاء وحماية الأمن القومى المصرى.
6 – رئيس مصر القادم .. شروطه ومواصفاته حتى ترجع مصر الى عهدها السابق كدولة لها وزن اقليمى عربيا وافريقيا.

لمزيد من التفاصيل أذهب إلى مقالات ثقافة الهزيمة بالرابط التالى
www.ouregypt.us

. تعليق: ذئب الظلام [13 أكتوبر، 2010 1:45 ص] [حذف ]

غير معروف اهلا بك
حديثك ربما يكون فيه شيء من الصحة وربما يكون فيه شيء من الدعايات الاعلانية التي يتحدث بها كل الناس
وكما نعلم لا يوجد عالم كامل متكامل بشكل مائة بالمائة وجود النقص شيء ضروري لتحقيق موازين القوى انا لا اقول كلامك غير صحيح ولكن يجب ان ندرك ان النفس البشرية مهما اعطيتها لن تكتفي وستبقى ترفض وتستنكر وتطالب بأكثر وهذا الشيء للاسف متواجد في معظم دول العالم وليس في مصر فقط يسعدني مرورك والحديث

. تعليق: مجهول [15 نوفمبر، 2013 1:43 م] [حذف ]

انا اعتقد ان اليوفو او الاطباق الطائرة هي من صنع الانسان و ان اول من قام بتصميمها هم العلماء الالمان بامر من ادولف هتلر وعندما انتهت الحرب العالمية الثانية تم سرقة جميع الوثائق السرية بمافي ذالك مشروع اليوفو حتى العلماء القائمين على المشروع تم تهجيرهم قسرا الى كل من الولايات المتحدة الامريكية و الاتحاد السوفياتي سابقا و ان كلاهما قد صنع و طور هذا المشروع و هي نفسها التى تحوم حول العالم فمنها حقيقي و منها ما هو صناعة سينمائية او صور مفبركة و صناعة اليوفو من قبل البشر ليس بالمستحيل

أكتب تعليقك

جميع الحقوق محفوظة | تصميم وتطوير: بلوجرويب © 2011